تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أزمة فنزويلا

مادورو يستخدم طائرته الخاصة في معركته مع المعارضة

الطائرة الرئاسة الفنزويلية ( الصورة من موقع skynetblogs.be)

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو وضع الطائرة الرئاسية الخاصة تحت التصرف الرياضي للبلاد تفاديا لتكرار انسحاب منتخبات فنزويلا من منافسات دولية لعدم تمكنها من السفر في ظل الأزمة السياسية الراهنة.

إعلان

وخلال الفترة الماضية، اضطرت منتخبات رياضات بينها الكرة الطائرة والمبارزة، إلى الانسحاب من دورات دولية بسبب عدم تمكن أفرادها من السفر إلى خارج البلاد، في ظل الأزمة السياسية والاقتصادية التي تشهدها، والتي كان من نتائجها خفض الرحلات الجوية.

وقال مادورو في تصريحات متلفزة "في حال لم يتمكنوا (الرياضيون) من السفر (...) فإن الطائرة الرئاسية هي تحت تصرف المنتخبات لتتمكن من الانتقال إلى أي مكان في العالم".

وأضاف "طائرات رئاسة الجمهورية هي بأمر الرياضيين"، موضحا "يمكنني التنقل بسهولة برا، على متن دراجة نارية، على ظهر حمار. إلا انه لا يمكن أن تنسحب منتخباتنا الوطنية من أي منافسة دولية".

وأوقفت العديد من شركات الطيران رحلاتها من فنزويلا واليها، بينما قامت أخرى بخفض ملموس في عدد الرحلات التي تسيرها.

وتقدر الشركات أن على الدولة الفنزويلية التي تتحكم بسعر صرف العملة المحلية منذ عام 2003، دينا كبيرا حيالها يصل إلى 3,8 مليارات دولار، بحسب تقارير المنظمة الدولية للنقل الجوي.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن