تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

إعدام أربعة سعوديين في محافظة القطيف "لارتكابهم جرائم إرهابية"

(أرشيف)

أعلنت السلطات السعودية يوم الثلاثاء 11 يوليو/تموز 2017 إعدام أربعة أشخاص دينوا بارتكاب "جرائم إرهابية" وشن هجمات ضد الشرطة والمشاركة في أعمال شغب في منطقة القطيف الشيعية في شرق المملكة.

إعلان

وذكرت قناة "الإخبارية" نقلا عن وزارة الداخلية أن الأربعة هم زاهر عبد الرحيم حسين البصري ويوسف علي عبد الله المشيخص ومهدي محمد حسن الصايغ وأمجد ناجي حسن آل امعيبد.

ودين الأربعة بتهم "الخروج على ولي الأمر" ومحاولة "زرع الفتنة" وإطلاق النار على مراكز الشرطة في القرى الشيعية في القطيف الواقعة في المنطقة الشرقية.

كما اتهموا بالمشاركة في أعمال الشغب وإلقاء قنابل حارقة على قوات الأمن والمنشآت الحكومية.

وتتزامن هذه الإعدامات مع تصاعد الهجمات على الشرطة في القطيف التي يقطنها غالبية من الشيعة تشتكي من التهميش.

ويوم السبت 8 يوليو الجاري، أصيب اثنان من الشرطة بجروح في هجوم على دوريتهما في القطيف، كما قتل عريف في المنطقة ذاتها الخميس.

يذكر أن شرطيا قتل وجرح ثلاثة في انفجار في القطيف الثلاثاء الماضي.

وكان ثلاثة أشخاص، بينهم شرطي، قتلوا الشهر الماضي في تفجيرات في القطيف أيضا.

وتشهد هذه المنطقة اضطرابات منذ عام 2011 عندما اندلعت احتجاجات الشيعة للمطالبة بالمساواة في المملكة الخليجية.

ونسبت السلطات الاضطرابات إلى "الإرهابيين" وتجار المخدرات.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن