فرنسا, ألمانيا

باريس وبرلين تطوران نظام "جيل جديد" من المقاتلات الأوروبية

طائرة رافال الفرنسية
طائرة رافال الفرنسية (أ ف ب/ أرشيف)
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

اتفقت فرنسا والمانيا الخميس 13 تموز/يوليو على تطوير "جيل جديد" من المقاتلات الاوروبية لتحل محل الاسطول الحالي من مقاتلات البلدين، في خطوة وصفها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأنها "ثورة" في علاقات الدفاع بين البلدين.

إعلان

وجاء في بيان للرئاسة الفرنسية بعد محادثات بين المستشارة الالمانية انغيلا ميركل وماكرون في باريس ان البلدين  الشريكين يأملان في وضع اللمسات النهائية على خارطة طريق مشتركة بحلول منتصف 2018".

وقال ماكرون ان المقاتلات تمثل "مشاريع كبيرة لجيوشنا وحكوماتنا"، مضيفا ان المقاتلات الأوروبية المشتركة ستساعد في توفير المال وازالة التنافس بين مختلف انواع الطائرات الموجودة حاليا في الاسواق.
وأضاف ان "الهدف من مشروع المقاتلات المشترك هو إجراء الابحاث وعمليات التطوير معا ..واستخدامها معا .. وتنسيق الصادرات" واصفا المشروع بأنه "ثورة كبيرة".

وبدأت القوات الفرنسية باستخدام الجيل الجديد من طائرات رافال التي تصنعها شركة الأسلحة الفرنسية داسو، بينما تستخدم المانيا طائرات يوروفايتر تايفون وطائرات بريطانية قديمة.

واتفق الجانبان على مواصلة التعاون في نظام مهم للقتال البري اضافة الى برنامج يورودرون للطائرات بدون طيار بمشاركة اسبانيا وايطاليا، بحسب البيان.
كما قالا انهما يدعمان صندوق الدفاع الاوروبي ووصفاه بأنه "ركيزة مهمة في تكامل قطاع الدفاع الاوروبي".
وكان الاتحاد الاوروبي أسس الصندوق الشهر الماضي بميزانية سنوية 5,5 مليارات يورو (6,1 مليارات دولار)، بهدف ارساء أسس تعاون عسكري دائم.
 

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن