تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

رئيس وزراء جبل طارق: المنطقة لن تكون ضحية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

مشهد عام لساحل منطقة جبل طارق
مشهد عام لساحل منطقة جبل طارق Juha Mielikäinen

قال رئيس وزراء جبل طارق الأحد 16 تموز ـ يوليو 2017، إن المنطقة لن تكون ضحية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وإنها حصلت على ضمانات من الحكومة البريطانية بعدم إبرام اتفاق تجاري مع الاتحاد الأوروبي لا تكون المنطقة طرفا فيها.

إعلان

ومن المتوقع أن يكون مستقبل جبل طارق وسكانه نقطة خلاف رئيسية في مفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي. وجبل طارق جيب صخري يقع على الطرف الجنوبي لإسبانيا واحتلته بريطانيا عام 1704 ويبلغ عدد سكانه 30 ألف نسمة.

وأغضب الاتحاد الأوروبي بريطانيا وجبل طارق في أبريل نيسان بعرضه على إسبانيا حق النقض (الفيتو) بشأن علاقات المنطقة مع الاتحاد الأوروبي بعد خروج بريطانيا منه.

وصوت جبل طارق الذي تريد اسبانيا استعادته لصالح البقاء داخل الاتحاد الأوروبي في استفتاء العام الماضي لكنه ملتزم بالبقاء جزءا من بريطانيا.

وقال فابيان بيكاردو رئيس وزراء جبل طارق لشبكة سكاي نيوز إنه حصل على ضمانات قوية من ديفيد ديفيز وزير شؤون الانسحاب من الاتحاد بأن الحكومة لن تبرم اتفاقا تجاريا مع الاتحاد الأوروبي ما لم يشمل جبل طارق .
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن