الشرق الأوسط

هجومان ضد مسجدين في قرية عربية في إسرائيل

رويترز

ألقيت قنبلة صوتية على مسجد، وأطلق مجهولون النار باتجاه مسجد آخر الاثنين في قرية المغار العربية (شمال) بحسب قوات الشرطة الاسرائيلية التي نشرت تعزيزات فيها.

إعلان

وتشهد القرية توترا بين المسلمين والدروز من السكان بعد مقتل شرطي درزي من سكانها في هجوم الاقصى الجمعة الذي قتل فيه شرطي درزي اخر برصاص ثلاثة من عرب اسرائيل قتلوا في الهجوم.

وأعربت الشرطة عن قلقها من حصول تصعيد. وقالت متحدثة باسم الشرطة في بيان ان المسجدين تعرضا للهجوم قبل ساعات الفجر، مشيرة انه لم تقع اصابات، بينما تضررت أحد نوافذ المسجد الذي تعرض لإطلاق النار.

ويقول مسؤولون اسرائيليون ان 110 الاف درزي يعيشون في شمال اسرائيل و20 الفا في الجولان التي تحتلها اسرائيل.

وفرضت اسرائيل الخدمة الاجبارية العسكرية عام 1957على ابناء الطائفة الدرزية وتعاقب بالسجن كل من يرفض منهم الخدمة لأسباب قومية، خلافا لباقي العرب الاسرائيليين.

ويقدر عدد العرب في اسرائيل بمليون و400 ألف نسمة يتحدرون من 160 ألف فلسطيني بقوا في اراضيهم بعد قيام دولة اسرائيل عام 1948. وهم يشكلون 17.5% من السكان ويعانون من التمييز خصوصا في مجالي الوظائف والاسكان.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن