تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ثقافة - حرية التعبير

تونس: الفنان ميشال بوجناح يقدم عرضه في مهرجان قرطاج رغم الاحتجاجات

ميشال بوجناح خلال العرض الذي قدمه ضمن مهرجان قرطاج الدولي ليلة 19 يوليو/ تموز 2017 ( أ ف ب)
ميشال بوجناح خلال العرض الذي قدمه ضمن مهرجان قرطاج الدولي ليلة 19 يوليو/ تموز 2017 ( أ ف ب) (رويترز)
نص : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
2 دقائق

قدم الفنان الفرنسي التونسي الأصل ميشال بوجناح عرضه المقرر ضمن برنامج مهرجان قرطاج الدولي ليلة الأربعاء 19 يوليو الجاري رغم تجمع محتجين طالبوا بإلغاء حفل الفنان الكوميدي الذي يتهمونه بتأييد إسرائيل.

إعلان

وفور إعلان برنامج الدورة الثالثة والخمسين للمهرجان أثار إدراج حفل بوجناح المولود في تونس عام 1952 من أسرة يهودية هاجرت لاحقا إلى فرنسا استياء بعض الجمهور ومؤسسات مدنية فاعلة.

وطالب الاتحاد التونسي للشغل بإلغاء حفل بوجناح "لا باعتبار ديانته اليهودية ولكن لمواقفه المؤيدة لدولة إسرائيل"

وبوجناح مخرج وممثل كوميدي تناول في أعماله موضوعات من بينها أوضاع اليهود التونسيين المهاجرين في أوروبا.

وتجمع عشرات المحتجين قبل انطلاق العرض أمام المتحف الأثري في قرطاج منددين بمشاركة بوجناح في أعرق مهرجان فني تونسي يرجع تاريخه لأكثر من ستة عقود.

ورفع المحتجون أعلام فلسطين ورددوا شعارات منددة بالتطبيع قبل أن تفرقهم قوات الأمن.

وقال لسعد اليعقوبي عضو الاتحاد التونسي للشغل "كان على الحكومة أن تلعب دورا أساسيا ورئيسيا لمنع هذا العرض وفي حفظ مسألة مبدئية في تونس لكن زمرة المطبعين يعتقدون أنهم بإقامة الحفل يحققون انتصارا لهزيمتهم في تونس ضد كل أشكال التطبيع".

وفي الداخل حضر العرض الذي أقيم وسط إجراءات أمنية مشددة نحو 600 شخص من بينهم السفير الفرنسي في تونس أوليفيه بوافر دارفور والفنان الكوميدي التونسي لطفي العبدلي.

وقال بوجناح للصحفيين قبل بداية العرض "أشارك للمرة الثانية في مهرجان قرطاج الدولي. إنه أمر رائع وكنت سعيدا عندما اتصلوا بي وأنا فخور جدا بالحضور لأني معجب كثيرا بالتونسيين لأن ثورة تونس هي التونسيون".

وتستمر الدورة الثالثة والخمسون لمهرجان قرطاج الدولي حتى يوم 19 أغسطس آب القادم بمشاركة عدد من نجوم الغناء والمسرح العربي فيما ستشكل العروض المحلية نصف أنشطة الحدث الفني.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.