فرنسا - الصين

بالفيديو: "دبلوماسية الباندا" حبلى في فرنسا

أ ف ب/ أرشيف
إعداد : مونت كارلو الدولية

ينتظر بياطرة حديقة "بوفال" للحيوانات الواقعة وسط فرنسا بفارغ صبر الأسبوع الأول من شهر أغسطس –آب2017. فمن المنتظر أن تضع أنثى باندا مولودها الأول في الرابع أو الخامس من الشهر المقبل.

إعلان

هذه الولادة المرتقبة هي الوحيدة التي ستحصل على مستوى القارة الأوروبية كلها خلال العام الجاري نظرا لأنها نادرة جدا بالنسبة إلى حيوان الباندا خارج الصين والذي تحول إلى وسيلة ناجعة من وسائل الدبلوماسية الصينية.

فإذا كان سلاطين الإمبراطورية العثمانية يعيرون رؤساء الدول التي كانت للإمبراطورية علاقات جيدة بعض طباخيهم، فإن الصين الشعبية تسعى منذ سنوات إلى تعزيز علاقاتها مع عدد من دول العالم عبر "دبلوماسية الباندا" وهو ما حصل مع فرنسا عام 2012، عندما تم نقل زوج من الباندا العملاقة إلى حديقة "بوفال" واستقبلا استقبال الملوك على أن يبقيا لمدة عشر سنوات في فرنسا ثم يعودان إلى الصين.

ولدى رئاسة جمهورية الصين الشعبية جهاز خاص بـ " دبلوماسية الباندا" نظرا لأن عملية إعارة زوج من هذا الحيوان لهذا البلد لا تتم دون توقيع الرئيس الصيني ورئيس البلد الذي يستعير حيوان الباندا الذي أصبح في العقود الأخيرة مهددا بالانقراض ولكن الدبلوماسية التي تقودها الصين اليوم للتعامل معه تعاملا يليق بالرؤساء والملوك ساعدت على الحفاظ عليه.
 

شاهد الفيديو

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن