تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كرة القدم

رسميا نادي برشلونة يعلن رحيل نيمار لكن الجدل مستمر

نيمار يصل الى مركز التدريب لنادي برشلونة 2 يوم اغسطس 2017 ( أ ف ب)

حسم نجم نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم البرازيلي نيمار يوم الأربعاء 2 أغسطس/ آب 2017 الجدل المستمر منذ أسابيع حول احتمال انتقاله إلى نادي باريس سان جرمان الفرنسي، بإبلاغه رسميا النادي الكاتالوني بقرار الرحيل.

إعلان

وتعزز الخطوة بشكل كبير احتمال انتقال نيمار (25 عاما) إلى النادي الباريسي المملوك من هيئة قطر للاستثمار الرياضي، والذي يتصدر عناوين الصحافة الرياضية منذ أسابيع، في صفقة يتوقع أن تبلغ 222 مليون يورو، هي قيمة البند الجزائي لفسخ عقده مع برشلونة.

والتزم نيمار طوال الفترة الماضية الصمت حول هذه الصفقة التي ستجعل منه، في حال إتمامها، أغلى لاعب في تاريخ كرة القدم.

وأعلن برشلونة في بيان اليوم أن "اللاعب نيمار جونيور، برفقة والده ووكيل أعماله، أبلغ نادي برشلونة لكرة القدم هذا الصباح بقراره الرحيل عن النادي في اجتماع عقد في مكاتب النادي".

أضاف "في مواجهة هذا القرار، أبلغهم النادي بقيمة البند الجزائي لفسخ العقد والتي تبلغ 222 مليون يورو اعتبارا من الأول من تموز/يوليو، والتي يجب أن يتم إيداعها بشكل كامل".

وشدد برشلونة على أن "اللاعب سيبقى مرتبطا بعقد مع برشلونة، لكن مع سماح موقت له بعدم المشاركة في التدريبات".

وكان نادي برشلونة استأنف صباح يوم الأربعاء الحصص التدريبية استعدادا للموسم المقبل. وحضر نيمار إلى مقر التدريب لبعض الوقت آتيا من شنغاي بالصين قبل أن يغادره حيث قام بإبلاغ زملائه في الفريق بقراره الرحيل إلى باريس سان جرمان.

رابطة الدوري الإسباني تعارض انتقال نيمار إلى سان جرمان

وكان برشلونة استبق عودة نيمار، بإعلانه تجميد دفع مكافأة له بقيمة بقيمة 26 مليون يورو (31 مليون دولار)، في انتظار تبيان ما إذا كان سينتقل إلى باريس سان جرمان أم لا.

وهذه المكافأة حصل عليها نيمار قبل عام عندما مدد عقده مع النادي الإسباني حتى سنة 2021، وذلك في أعقاب تقارير عن اهتمام سان جرمان بضمه. وكان من المقرر أن يتم دفع هذه المكافأة لنيمار بعد مضي السنة الأولى من عقده الجديد.

وتلاقي الصفقة وقيمتها اعتراض رابطة الدوري الإسباني، التي لوح رئيسها خافيير تيباس قبل أيام بتقديم شكوى إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بسبب مخالفة سان جرمان قواعد اللعب المالي النظيف.

ويوم الأربعاء، نقلت وسائل إعلام إسبانية عن تيباس قوله "لن نقبل هذا المال من ناد مثل باريس سان جرمان (...) يخالف الأعراف والقوانين"، متهما النادي الباريسي بـ "التنشط المالي".
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن