تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

الجنائية الدولية تفرض تعويضات طائلة على جهادي مالي سابق في قضية أضرحة تمبكتو

تدمير أضرحة تمبكتو  (أرشيف)
تدمير أضرحة تمبكتو (أرشيف) (أرشيف/يوتيوب)

حكمت المحكمة الجنائية الدولية الخميس 17 آب/أغسطس 2017 على الجهادي المالي السابق أحمد الفقي المهدي بدفع 2.7 مليون يورو كتعويضات عن تدمير أضرحة في تمبكتو (شمال) في 2012.

إعلان

وأعلن القاضي راوول كانو بنغالنغان لدى تلاوة الحكم "أن المحكمة تأمر بدفع تعويضات شخصية وجماعية ورمزية لأهالي تمبكتو، إقرارا بأن تدمير المباني المحمية سبب معاناة للماليين وللمجتمع الدولي وتعتبر المهدي مسؤولا عن الأضرار التي تبلغ قيمتها 2.7 مليون يورو".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن