الشرق الأوسط

سوريا: قتلى وجرحى بسقوط قذيفة عند مدخل معرض دمشق الدولي

فيسبوك / أرشيف
إعداد : صفاء مكنّا

سقطت قذيفة صاروخية ظهر يوم الأحد 20 أغسطس 2017 على باب معرض دمشق الدولي على أطراف دمشق القريب من غوطة دمشق الشرقية، ما أودى بحياة 5 مدنيين وجرح آخرين، في حصيلة أولية، دون معرفة مصدر إطلاق القذيفة. وقد تزامن ذلك مع القاء الرئيس بشار الأسد كلمة في افتتاح مؤتمر وزارة الخارجية قال فيها: "لن يكون هناك تعاون امني ولا فتح سفارات ولا دور لبعض الدول التي تقول انها تسعى لحل الا بعد ان تقوم بقطع علاقاتها بشكل صريح ولا لبس فيه مع الارهاب والارهابيين".

إعلان

هذا المعرض افتتح أبوابه يوم الخميس الماضي بعد توقفه لعدة سنوات بسبب الحرب الدائرة في البلاد، ولم تعلن المصادر الحكومية السورية عن توقف جدول عمل المعرض الذي من المقرر أن يستمر حتى تاريخ السادس والعشرين من شهر آب أغسطس الجاري.

 

كما سقطت قذيفتان على منطقة السيدة زينب بدمشق الخاضعة لسيطرة الجيش السوري.

 

في غضون ذلك أعلن فصيل جيش الإسلام الذي يعتبر من فصائل المعارضة في الغوطة الشرقية لدمشق وقف عملياته العسكرية ضد فصيل "فيلق الرحمن" الذي انضم إلى الهدنة الروسية في الغوطة الشرقية مؤخراً، وقال جيش الإسلام في حال فك الفيلق ارتباطه مع تحرير الشام النصرة سابقاً سيوقف اقتتاله معه.

 

أما الجيش السوري وحليفه حزب الله اللبناني فيواصلان عملياتهما العسكرية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في جرود القلمون الغربي الحدودية بين سوريا ولبنان بعد انطلاق العملية فعلياً يوم السبت 19 أغسطس 2017.

 

إعداد : صفاء مكنّا
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن