الولايات المتحدة

موقع يتهم اللاعب بودولسكي بالانتماء إلى "عصابة" لتهريب المهاجرين

الصورة المستعملة من موقع اليمين المتطرف الأمريكي ضد بودولسكي ( رويترز)

تلقى اللاعب السابق في المنتخب الألماني لكرة القدم لوكاس بودولسكي اعتذارا من موقع "برايتبارت" اليميني الأميركي، لاستخدامه صورة تعود له في موضوع عن مهربي اللاجئين غير الشرعيين.

إعلان

ونشر الموقع الذي أنشأه ستيف بانون، المستشار السابق للرئيس الأميركي دونالد ترامب، موضوعا عن مداهمة الشرطة الإسبانية "عصابة تقوم بنقل المهاجرين عبر الدراجات المائية ("جيت سكي")، مرفقا بصورة للاعب أرسنال الإنكليزي السابق على دراجة من هذا النوع. وقام الموقع في وقت لاحق بسحب هذه الصورة.

وأعرب الموقع عن "اعتذاره للسيد بودولسكي"، مضيفا "لا يوجد أي إثبات على أن السيد بودولسكي هو أحد أفراد عصابة لتهريب المهاجرين، أو مهرب للبشر".

وتعود اللقطة إلى صيف عام 2014، حينما كان لاعبو المنتخب الألماني الذي أحرز لقب البطولة في البرازيل، يمضون يوم إجازة.

ولوح اللاعب البالغ 32 عاما، والمنضم حديثا إلى نادي فيسل كوبي الياباني بعد موسمين أمضاهما في صفوف غلطة سراي التركي، باللجوء إلى القضاء.

وقال وكيل أعماله نسيم تويهري إن ما جرى هو "فوضى. لوكاس ينأى بنفسه عن ذلك ولن يسمح بأن يتم استغلال صورته"، بحسب ما نقلت صحيفة "بيلد" الألمانية.

وتم تداول الصورة بشكل واسع على مواقع التواصل قبل أن يقوم "برايتبارت" بحذفها، مشيرا إلى أن "نسخة سابقة من هذا الموضوع تضمنت صورة للوكاس بودولسكي على دراجة مائية".

وأعلن بودولسكي في صيف 2016 اعتزاله اللعب دوليا، وخاض مباراته الأخيرة مع المنتخب في آذار/مارس 2017 في لقاء ودي مع إنكلترا. وحملت هذه المباراة الرقم 130 لبودولسكي مع المانشافت.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن