تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا - ليبيا

لودريان إلى ليبيا في موعد "قريب جدا"

 غسان سلامة وجان إيف لي دريان والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وفايز السراج وخليفة حفتر خلال المؤتمر الصحفي في منطقة "سيل-سان-كلو" بالقرب من باريس في 25 يوليو/ تموز 2017.
غسان سلامة وجان إيف لي دريان والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وفايز السراج وخليفة حفتر خلال المؤتمر الصحفي في منطقة "سيل-سان-كلو" بالقرب من باريس في 25 يوليو/ تموز 2017. أ ف ب/أرشيف

يزور وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان ليبيا لضمان متابعة إعلان المبادئ الذي اتفق عليه في فرنسا في تموز/يوليو رئيس الحكومة الليبية فايز السراج مع المشير خليفة حفتر خلال زيارتهما باريس الشهر الماضي.

إعلان

لم يحدد لودريان في كلمة أمام مؤتمر السفراء الفرنسيين موعد الزيارة ولكنه قال إنها ستتم في موعد "قريب جدا" لضمان متابعة هذا الاجتماع والسعي للحصول على دعم كل الأطراف للإعلان الذي أقر في تلك المناسبة".

أكد الوزير الفرنسي أن "فرنسا تتحمل مع آخرين مسؤولية مساعدة هذا البلد على استعادة وحدته واستقراره"، مشيرا بالخصوص إلى تهديدات "الإرهاب وتهريب السلاح والهجرة الخارجة عن المراقبة".

كانت روما أبدت تحفظا على الاجتماعات التي عقدها حفتر وسراج في ضاحية باريسية بدعوة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون . وتخوفت روما من أن يؤدي إلى تهميش دورها في جارتها الجنوبية في حين أنها تحمّلت تدفق عشرات آلاف المهاجرين غير الشرعيين من هذا البلد.

ويرمي إعلان المبادئ الذي اتفق عليه السراج وحفتر إلى إنهاء النزاع الذي أدخل البلد الغني بالنفط في حالة من الفوضى منذ الإطاحة بمعمر القذافي عام 2011.

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن