تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

مجلس الشيوخ الأمريكي يوافق على مساعدات لضحايا الإعصار هارفي

من مخلفات الإعصار هارفي
من مخلفات الإعصار هارفي رويترز

وافق مجلس الشيوخ الأمريكي على مساعدات اغاثة بقيمة 15.25 مليار دولار لضحايا الإعصار هارفي في مسعى لتمويل كافة عمليات الطوارئ الفدرالية فيما تهدد عاصفة أخرى قد تكون كارثية، سواحل ولاية فلوريدا.

إعلان

وتمت الموافقة على المساعدات بأغلبية ثمانين صوتا مقابل 17 بعد يوم على إعلان الرئيس دونالد ترامب وقادة الكونغرس التوصل إلى اتفاق يتضمن مساعدات الإغاثة لضحايا الإعصار ورفع موقت لسقف الدين الأمريكي وتمويل الحكومة الفدرالية لغاية كانون الأول/ديسمبر.

وسيعود القانون إلى مجلس النواب الذي وافق الأربعاء على رزمة مساعدة أولى بقيمة 7.9 مليارات دولار، دون الإشارة إلى سقف الدين أو التمويل الحكومي.

توصل ترامب الأربعاء إلى اتفاق مع المعارضة الديموقراطية مكنه من الالتفاف على حلفائه الجمهوريين في الكونغرس لتفادي تعثر في السداد وشلل مالي كان يهدد البلاد في نهاية الشهر، مع تخصيص أموال طارئة لضحايا العاصفة هارفي.

ووافق قادة الغالبية الجمهورية على الاتفاق مع التلميح إلى استيائهم، تمسكا منهم بروح الوحدة الوطنية التي تعم الطبقة السياسية الأمريكية في وجه الفيضانات الاستثنائية التي اجتاحت ولاية تكساس.

ويتعين مطابقة الصيغتين قبل إرسال النص النهائي إلى الرئيس لتوقيعه.

وبموجب خطة مجلس الشيوخ، يتم صرف 7.4 مليارات دولار للوكالة الفدرالية لإدارة الطوارئ.

وانفقت الوكالة معظم اموالها المخصصة للكوارث بسبب حجم هارفي والالية المتقدمة التي تسمح لها بصرف الاموال بشكل أسرع من الكوارث السابقة.

ويتم تخصيص مبلغ 7,4 مليارات دولار لتمويل مساعدات البناء التي تقوم بها وزارة الاسكان والتخطيط المدني، فيما تصرف 450 مليون دولار لبرنامج القروض الصغيرة.

ودافع زعيم الاغلبية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل عن ربط موارد الاعصار بسقف الدين والتمويل الحكومي.

وقال ان ذلك سيوفر "الطمأنينة والاستقرار" لفرق الاغاثة والمسؤولين الحكوميين المنهمكين بجهود الاغاثة الجبارة لضحايا الاعصار هارفي في تكساس، فيما يستعدون لمواجهة الاعصار ايرما الذي اجتاح الكاريبي ويواصل طريقه نحو السواحل الاميركية.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن