اقتصاد - فرنسا

عشرة مليارات يورو

(أ ف ب)

عشرة مليارات يورو هي القيمة السنوية المكلفة للمصرف المركزي الفرنسي لطبع وتنظيم توزيع اليورو في فرنسا.

إعلان

وأيّد المصرف المركزي أمس قرارا يسمح برفع قيمة تسديد المشتريات بالبطاقات المصرفية المغناطسية من 20 إلى 30 يورو لكل عملية شراء بالبطاقات من دون استخدام الرقم السري للبطاقة المصرفية.

وجاء هذا القرار بعد نجاح التجربة الأولى والتي كانت تحصر المبلغ بعشرين يورو. والمصرف المركزي الفرنسي يشجع على عدم استخدام العملية الورقية أكثر فأكثر. لأنه في النهاية كلما خف التداول باليورو وتم اللجوء إلى البطاقة المصرفية كلما وفر المصرف المركزي الفرنسي من تكلفة استخدام العملة الورقية.

وبات الفرنسيون يدفعون بالبطاقة المصرفية بدل أجرة مرآب السيارات مثلا والكثير من الخدمات والاحتياجات اليومية. وإذا كان المصرف المركزي يشجع أكثر فأكثر على استخدام البطاقات المصرفية، فان زوال اليورو أو اختفاءه في التداولات اليومية لن يتم غدا أو بعد سنة أو عقد. فالمسألة براي الخبراء تتطلب أكثر من ذلك بكثير.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن