تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

روسيا تؤكد أنها دمرت أكبر مستودع للذخيرة لجماعة إرهابية في سوريا

غارة روسية على مخزن للأسلحة في سوريا
غارة روسية على مخزن للأسلحة في سوريا يوتيوب/أرشيف
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أعلن الجيش الروسي الخميس 05 أكتوبر 2017 أنه دمّر في سوريا "أكبر مستودع للذخيرة" لفصائل "هيئة تحرير الشام" الجهادية التي تؤلّف فرع تنظيم القاعدة سابقا في هذا البلد المكوّن الأكبر فيها.

إعلان

وقال الناطق باسم وزارة الدفاع الروسية الجنرال ايغور كوناشينكوف في بيان أن "الطيران الروسي دمر أكبر مستودع (...) للذخيرة لتحرير الشام بالقرب من أبو الظهور في محافظة ادلب" بشمال غرب سوريا.

وأضاف المصدر نفسه أن المستودع الذي يقع في العمق كان يضم "أكثر من ألف طن من الذخيرة" خصوصا للمدفعية.

ويأتي هذا الإعلان بينما أكد الجيش الروسي الأربعاء 04 أكتوبر 2017 أن القائد العام لهيئة تحرير الشام أبو محمد الجولاني في "حال حرجة" إثر إصابته في غارة روسية أسفرت عن مقتل 12 قياديا في الهيئة.

ونفت هيئة تحرير الشام مساء الأربعاء ما أعلنته موسكو وأكدت أنه "بصحة جيدة ويمارس مهامه الموكلة إليه بشكل كامل".

إلّا أن وزارة الدفاع الروسية أكّدت الخميس أن الجولاني مصاب بجروح خطيرة وقالت إنه "في حالة غيبوبة"، مشددة على أن ذلك "أدى إلى حالة من الاحباط في صفوف الإرهابيين في كل محافظة ادلب".

وقال الجنرال كوناشينكوف إن الطيران الروسي وجه ضربة استهدفت أيضا اجتماعا لمسؤولين جهاديين وقتلت "49 مقاتلا بينهم سبعة من قادة" تحرير الشام في محافظة ادلب.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.