تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

كاتالونيا: أكثر من 90٪ من المصوتين يريدون الاستقلال

( أ ف ب)

انتصار كبير لمؤيدي انفصال كاتالونيا عن إسبانيا في نتائج استفتاء تقرير المصير، حيث صوت لصالح الانفصال 90.18٪ من الأصوات، وفق نتائج نهائية نقلتها، يوم الجمعة، حكومة إقليم كاتالونيا إلى البرلمان المحلي.

إعلان

أيد الاستقلال مليونان و44 ألف ناخب كاتالوني، ورفضه 177 ألفا، ما يعادل 7.83٪، مع نسبة مشاركة بلغت 43.03٪ بالمئة في الاستفتاء.

وأوضحت حكومة كاتالونيا أن عدد الناخبين المسجلين هو 5.3 ملايين من 7.5 ملايين ساكن. وبلغت نسبة الاوراق البيضاء 2٪ ما يعادل 44 ألف صوت، كما سجلت 19 ألف بطاقة تصويت لاغية.

وكثيرا ما أشار رئيس إقليم كاتالونيا كارليس بوتشيمون إلى أن الاسبان صادقوا على الدستور الاوروبي بنسبة مشاركة بلغت 42٪.

وكان الناخبون قد أجابوا في الاستفتاء عن سؤال "هل تريد ان تصبح كاتالونيا دولة على شكل جمهورية؟"، وقاطعت أحزاب تعارض استقلال كاتالونيا الاستفتاء واعتبرته غير قانوني وغير شرعي.

ويعاني هذا الاستفتاء من غياب الضمانات التقليدية لمثل هذه الاقتراعات مثل احصائيات انتخابية شفافة ولجنة انتخابية محلية بعد استقالة جماعية لهذه الاخيرة لتفادي الغرامات الثقيلة للمحكمة الدستورية، ولم تتول الفرز هيئة مستقلة.

وأثار عنف الشرطة الاسبانية سخط الراي العام، حيث تدخل رجال الشرطة، يوم الاقتراع، في 100 مكتب تصويت بصورة عنيفة أحيانا لإبعاد ناشطين كانوا يحمون المكاتب ولمنع الاستفتاء.

وبالرغم من أن كارليس بوتشيمون أعلن، منذ مساء الاحد، بناء على نتائج جزئية أن الكاتالانيين حصلوا على "الحق في اقامة دولة مستقلة على شكل جمهورية"، إلا أن مواقفه تراوح بين التصعيد والمرونة، حيث وجه نداء لوساطة دولية لإتاحة التفاوض مع حكومة ماريانو راخوي على استفتاء جديد مكتمل العناصر والشروط.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن