عنف في الملاعب

مشاجرة بين لاعبي فريق إيفرتون وليون والشرطة الإنكليزية تحقق

المشاجرة بين لاعبي إيفرتون الانكليزي وليون الفرنسي
المشاجرة بين لاعبي إيفرتون الانكليزي وليون الفرنسي (رويترز)
إعداد : مونت كارلو الدولية | رويترز

تحقق الشرطة الإنكليزية في المشاجرة التي اندلعت على أرض الملعب بين فريقي إيفرتون الإنكليزي وضيفه أولمبيك ليون الفرنسي وانتهت بفوز الفريق الزائر 2-1 في الدوري الأوروبي لكرة القدم مساء الخميس 19 أكتوبر 2017.

إعلان

وعاقب إيفرتون أحد مشجعيه بالإيقاف والاستبعاد من حضور المباريات بعد مراجعة تسجيلات ما حدث وقال النادي في بيان يوم الجمعة 20 أكتوبر 2017 إنه سيتقدم أيضا ببلاغ ضد المشجع إلى الشرطة المحلية.

كما بدأ الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أيضا التحقيق في الواقعة وقال في بيان اليوم "بدأنا في التحقيق في الأحداث التي وقعت خلال مباراة في دور المجموعات في الدوري الأوروبي بين إيفرتون وأولمبيك ليون وانتهت بفوز الأخير 2-1 في 19 أكتوبر في إنكلترا".

وقال الاتحاد القاري إنه اتهم مشجعي إيفرتون بانتهاج سلوك عدواني ضد لاعبي الفريق المنافس.

واندلع الشجار بين لاعبي الفريقين في الدقيقة 64 من المباراة عندما دفع اشلي وليامز قائد إيفرتون حارس المرمى المنافس أنطوني لوبيز نحو إحدى لوحات الإعلانات بعد أن نجح الأخير في التقاط الكرة بعد ركلة ركنية.

كما ظهر في التسجيلات مشجع واحد لايفرتون على الأقل وهو يحاول توجيه لكمات إلى أحد لاعبي ليون قبل تدخل الحراس.

وقالت الشرطة المحلية في بيان اليوم الجمعة "تستطيع شرطة مرسيسايد التأكيد أن ضباطها يحقون في الأحداث المؤسفة التي وقعت على أرض الملعب خلال مباراة في كرة القدم بين فريقي ايفرتون وليون في ملعب جوديسون بارك الليلة الماضية".

وأضاف البيان "وسيقوم ضباط الوحدة بمراجعة التسجيلات والصور والتحدث إلى الشهود للوقوف على حقيقة ما حدث".

وقال رونالد كومان مدرب إيفرتون إن سوء التحكيم كان السبب في اندلاع الشجار في المباراة رغم أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ربما يعاقب فريقه جراء ما حدث.

وقال كومان "أعتقد أن توتر لاعبي فريقي زاد خلال المباراة. ومن وجهة نظري فإن الحكم كان السبب في ذلك.

"الحكم كان هولنديا لكنه لم يفعل أي شيء تجاه حركات التمثيل التي قام بها بعض لاعبي ليون. تظاهر نبيل فقير (قائد ليون) بالتعرض للعرقلة وسقط على الأرض عشر مرات في الشوط الأول".

وأضاف "أتفهم أن ما حدث من لاعبي الفريق هو بسبب الإحباط. لا أعرف ما حدث لكنني أستطيع أن أتفهمه".

وأنذر الحكم مدافع إيفرتون اشلي وليامز الذي أحرز هدف التعادل في الدقيقة 69 وبرتران تراوري مهاجم ليون الذي سجل هدف الفوز.

وتزيد الخسارة من صعوبة موقف كومان الذي يتذيل فريقه مجموعته في الدوري الأوروبي دون انتصارات في أول ثلاث جولات كما لم يحقق الفوز في آخر مباراتين في الدوري الإنكليزي الممتاز محتلا المركز 16 في الترتيب (بين 20 فريقا).

ومن المقرر أن يستضيف إيفرتون فريق أرسنال اللندني الأحد المقبل.

إعداد : مونت كارلو الدولية | رويترز
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن