أخبار العالم

ثلاثة قتلى على الأقل بتفجير انتحاري شمال بغداد

جندي من الجيش العراقي/فرانس 24

قتل ثلاثة أشخاص على الأقل وأصيب آخرون بجروح السبت 28 أكتوبر – تشرين الأول 2017، بعدما حاول انتحاري، يرتدي حزاما ناسفا، تفجير نفسه بمجلس عزاء شمال بغداد، وفق ما أفادت مصادر أمنية وطبية.

إعلان

وقال ضابط برتبة رائد في الشرطة لوكالة فرانس برس إن "انتحاريا بحزام ناسف حاول عند الساعة 17,30 (14,30 ت غ) استهداف مجلس عزاء لأحد شهداء الحشد العشائري في جامع الأمير علي" في منطقة المشاهدة الواقعة على بعد نحو 40 كلم شمال بغداد.

من جهتها، أشارت قيادة عمليات بغداد إلى "استشهاد عنصر حماية جامع الأمير ومواطنين اثنين كانا قريبين من الحادث". وأكد مصدر طبي لفرانس برس سقوط 12 جريحا.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها فورا عن الهجوم، إلا أن تنظيم الدولة الإسلامية عادة ما يتبنى اعتداءات مماثلة.

ويأتي هذا الهجوم فيما يتعرض التنظيم المتطرف لعملية عسكرية تشنها القوات العراقية في محافظة الأنبار التي تعد آخر معاقله في العراق.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن