تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

5 أرجنتينيين وبلجيكيّة بين ضحايا اعتداء نيويورك

رويترز

أسفر الاعتداء "الإرهابي" الذي نفذه في نيويورك سائق شاحنة صغيرة دهس بواسطتها حشداً من المارة عن مقتل 8 أشخاص وجرح 11 آخرين، وأعلنت كل من الأرجنتين وبلجيكا عن وجود بعض رعاياهم بين القتلى والجرحى.

إعلان

وقالت وزارة الخارجية الارجنتينية في بيان ان خمسة أرجنتينيين قتلوا "هم مجموعة اصدقاء كانوا يحتفلون بالذكرى الثلاثين لانتهاء دراستهم في مدرسة البوليتكنيك" في روزاريو، المدينة الواقعة على بعد 300 كلم شمال العاصمة بوينوس ايرس. واضافت ان ارجنتينيا سادسا كان من ضمن مجموعة الاصدقاء هذه اصيب بجروح في الاعتداء.

وفي بيانها اعربت الخارجية الارجنتينية عن "عميق حزنها" لمقتل الرعايا الخمسة، مؤكدة انها "تعمل على مساعدة اقارب الضحايا واصدقائهم". واضاف البيان ان "الارجنتين تجدد ادانتها بأشد العبارات الاعمال الارهابية والعنف بكل اشكاله وتؤكد مجددا على ضرورة تعزيز مكافحة هذه الآفة".

من جهته أعلن وزير الخارجية البلجيكي ديدييه رايندرز مقتل امرأة بلجيكية واصابة ثلاثة بلجيكيين آخرين في الهجوم. وقال ريندرز وهو ايضا نائب رئيس الوزراء في تغريدة على تويتر "اعلن بعميق الحزن ان هناك ضحية بلجيكية" في عداد قتلى هجوم مانهاتن، معربا عن "تعازيه للعائلة والاصدقاء".

واضاف "ان افكاري مع ضحايا هجوم نيويورك". ولاحقا اوضح ريندرز لوكالة الانباء البلجيكية "بلجا"، ان الضحية "امرأة من رولرز في فلاندرز الغربية كانت في رحلة مع شقيقتها ووالدتها" الى نيويورك. ولاحقا أعلن الوزير على تويتر انه اضافة الى القتيلة البلجيكية فان ثلاثة بلجيكيين اصيبوا بجروح في اعتداء نيويورك. وقال رايندرز في تغريدة "لقد اصيب ثلاثة بلجيكيين ايضا في مانهاتن وهم في غرفة العمليات الجراحية. قنصليتنا العامة ستقدم لهم المساعدة".

وكان سائق الشاحنة قد دهس حشدا من المارة وسائقي الدراجات الهوائية وصدم حافلة مدرسية قبل ان تطلق الشرطة النار عليه وتعتقله، كما اعلنت السلطات في نيويورك. ولدى خروجه من الشاحنة الصغيرة التي تبيّن انها مستأجرة صاح منفذ الهجوم "الله أكبر" بحسب وسائل اعلام عديدة بينها نيويورك بوست وديلي نيوز، إلا ان هذه المعلومة لم يؤكدها اي مسؤول او مصدر رسمي.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن