تركيا

أردوغان ينتقد تخصيص "كوتا للمثليين" في لجنة محلية

 رجب طيب أردوغان خلال خطابه أمام المخاتير في المجمع الرئاسي بأنقرة
رجب طيب أردوغان خلال خطابه أمام المخاتير في المجمع الرئاسي بأنقرة ( أ ف ب 09-11-2017)
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الخميس 9 نوفمبر 2017 تخصيص "كوتا للمثليين" في انتخابات لجان أحياء، معتبرا أن هذا الإجراء مناقض لقيم الأمة التركية.

إعلان

وفي تصريحات بدت كأنها هجوم سياسي مباشر، لم يكشف أردوغان المدينة التي يقصدها لكنه نسب هذا الإجراء إلى حزب الشعب الجمهوري، اهم مكونات المعارضة التركية.

وقال إن "علاقتهم بقيم أمتنا منقطعة إلى حد تخصيص كوتا للمثليين توازي الخمس في انتخابات لجان الحي في منطقة يديرها حزب الشعب الجمهوري في مدينة كبرى".

وأضاف في خطاب أمام المخاتير في المجمع الرئاسي بأنقرة "عندما يتجرد حزب ما من أي اعتدال، فلا أحد يعلم أين قد ينتهي. فليواصلوا على هذا المنوال".

وأفادت الصحف التركية أن أردوغان يشير إلى الانتخابات التي ستجري في تشرين الثاني/نوفمبر الجاري للجان الأحياء في منطقة نيلوفير التي ينتمي رئيس بلديتها إلى حزب الشعب الجمهوري، في مدينة بورصة (شمال غرب).

وأعلنت اللجنة البلدية في نيلوفير على موقعها تخصيص أكثر من كوتا موزعة كالآتي: الثلث للنساء والثلث للشباب والخمس لأصحاب الحاجات الخاصة والخمس لمجموعات المثليين في انتخابات لجان الأحياء.

ويتهم المعارضون أردوغان تكرارا بالعمل على أسلمة المجتمع. وغالبا ما تلقى تعليقاته المحافظة حول النساء والعائلة انتقادات عارمة، لكنه يتفادى بشكل عام التطرق علنا إلى مسائل متعلقة بالمثلية الجنسية.

لكن في 2010 أثارت وزيرته آنذاك لشؤون العائلة والمرأة سلمى قواف غضب الناشطين الحقوقيين عندما وصفت المثلية بانها "خلل بيولوجي" و"مرض" يتطلب علاجا.

 

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن