تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

معلومات أمريكية ساعدت روسيا على منع هجوم إرهابي

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين/ أرشيف أ ف ب

وجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي الشكر إلى نظيره الأمريكي دونالد ترامب ل "المعلومات التي سلمتها وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية" لروسيا، أتاحت إحباط مشروع اعتداء في سان بطرسبورغ، وفق ما أعلن الكرملين الأحد 17 كانون الأول/ديسمبر 2017.

إعلان

وقال بيان الكرملين إن الهجوم الذي تم إحباطه كان يستهدف كاتدرائية كازانسكي في سان بطرسبرج ثاني كبرى مدن روسيا وأماكن أخرى بالمدينة تتجمع فيها أعداد كبيرة من الناس. وهذه الكاتدرائية مزار سياحي شهير. ولم يذكر أي تفاصيل بشأن هوية المعتقلين.

وأضاف بأن "الرئيس الروسي شكر نظيره الأمريكي على المعلومات التي نقلتها وكالة المخابرات المركزية والتي ساعدت على اعتقال مجموعة من الإرهابيين الذين كانوا يعدون لتفجيرات في كاتدرائية كازانسكي في سان بطرسبرج ومناطق مزدحمة أخرى بالمدينة".

وأورد الكرملين في بيان أن بوتين "شكر نظيره الأمريكي للمعلومات التي سلمتها السي آي ايه" وأتاحت "كشف واعتقال مجموعة إرهابية كانت تعد" لاعتداءات في سان بطرسبورغ، مضيفا "تبين أن المعلومات التي تلقتها السي آي ايه كانت كافية لرصد المجرمين والبحث عنهم واعتقالهم".

وأوضحت الأجهزة الروسية أنها ضبطت "عددا كبيرا من العبوات الناسفة وأسلحة رشاشة وذخائر"، لافتة إلى أن المجموعة كانت تخطط خصوصا لتنفيذ "اعتداء انتحاري" إضافة إلى "مجازر وتفجيرات في أمكنة مكتظة".

وخلال الاتصال الهاتفي، طلب بوتين من ترامب "أن ينقل امتنانه إلى مدير السي آي ايه وإلى الطاقم العملاني لأجهزة الاستخبارات الامريكية، وأن الأجهزة الروسية الخاصة، في حال تلقت معلومات عن أخطار إرهابية على صلة بالولايات المتحدة ومواطنيها، ستعمد إلى تسليمها فورا لنظيراتها الأمريكية".

وتعرضت روسيا لاعتداءات عدة هذا العام استهدف أحدها في نيسان/ابريل مترو الانفاق في سان بطرسبورغ مخلفا 14 قتيلا.

وتبدي أجهزة الاستخبارات الروسية قلقها حيال عودة جهاديين سبق أن قاتلوا في سوريا حيث خسر التنظيم المتطرف المناطق التي سيطر عليها بفضل الدعم العسكري الروسي لدمشق.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن