الشرق الأوسط

الشرطة الإسرائيلية توقف ثلاثة أتراك

أحد الأتراك المقبوض عليهم
أحد الأتراك المقبوض عليهم فيسبوك

أعلنت الشرطة الاسرائيلية السبت 23 كانون الأول ديسمبر 2017 أنها أوقفت 3 سياح أتراك إثر "حادث" وقع بعد صلاة الجمعة في باحة المسجد الأقصى في القدس الشرقية المحتلة.

إعلان

قال الناطق باسم الشرطة الاسرائيلية ميكي روزنفيلد لوكالة فرانس برس إن الأتراك الثلاثة أوقفوا بسبب تورطهم "في حدث في البلدة القديمة في القدس بعد صلاة الجمعة في باحة الأقصى.وتظهر في تسجيل فيديو وضع على مواقع التواصل الاجتماعي صدامات بين مجموعة رجال يرتدون قمصانا حمراء مزينة بالعلم التركي والشرطة في البلدة القديمة في القدس.
وقال الناطق إن الرجال الثلاثة سيمثلون  يوم السبت 23 كانون الأول ديسمبر 2017 أمام المحكمة .
 من جهتها، ذكرت وكالة انباء الاناضول التركية القريبة من الحكومة أن اثنين من الرجال الثلاثة الذي يحملون الجنسيتين التركية والبلجيكية، أوقفا بتهمة "الاعتداء على الشرطة الاسرائيلية ومقاومتها" بينما اتهم الثالث بالتسبب "باضطرابات في النظام العام والتظاهر بشكل غير قانوني".
وانتقد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان بشدة القرار الذي أعلنه الرئيس الاميركي دونالد ترامب في السادس من كانون الاول/ديسمبر بالاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل، ودعا في المقابل الدول المسلمة الى الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن