تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

ليبيا: تفجير خط أنابيب نفطي يخفض الإنتاج

هرب المتظاهرون الأكراد من الغاز المسيل للدموع/رويترز

ذكرت مصادر عسكرية ونفطية إن مسلحين فجروا خط أنابيب للنفط الخام في ليبيا في منطقة مرادة على بعد نحو 400 كلم جنوب غرب بنغازي والذي يصل بين الحقول وميناء السدرة النفطي، يوم الثلاثاء 26 ديسمبر 2017، وهو ما تسبب باندلاع حريق ضخم وخفض إنتاج البلاد بواقع 90 ألف برميل يوميا.

إعلان

وقال مصدر عسكري إن المهاجمين وصلوا في سيارتين إلى الموقع بالقرب من مرادة وزرعوا متفجرات في خط الأنابيب.

والمنطقة التي وقع فيها الانفجار كان يستخدمها مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية قبل أن تطردهم قوات الحكومة من معقلهم الرئيسي في سرت قبل عام.

وخط الأنابيب تشغله شركة الواحة للنفط، وهي وحدة تابعة للمؤسسة الوطنية للنفط الليبية ومشروع مشترك مع هيس كورب وماراثون أويل كورب وكونوكو فيليبس.

وقال رئيس الواحة، في شهر نوفمبر 2017، إن الشركة تضخ 260 ألف برميل يوميا من حقول الجنوب تنقل الى ميناء السدرة.

وقامت شركة الواحة بتحويل الإنتاج إلى خط السماح مباشرة، إلا أن المؤسسة الوطنية للنفط تتوقع انخفاض في الإنتاج يتراوح بين 70 و100 ألف برميل باليوم نتيجة لهذا التفجير.

وتنتج ليبيا نحو مليون برميل يوميا لكن انتاجها غير منتظم بسبب اعمال التخريب أو حركات الاحتجاج لأسباب اجتماعية او لدوافع سياسية، ومن الصعب الحصول على الأرقام الفعلية للإنتاج في بلد يمزقه صراع بين فصائل متناحرة.

وكانت ليبيا تنتج 1,6 مليون برميل يوميا قبل سقوط نظام معمر القذافي في 2011.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن