أخبار العالم

المخرج الفرنسي كلود لولوش: النسخة الوحيدة من سيناريو فيلمي المقبل سُرقت

المخرج كلود الفرنسي لولوش/ويكيبيديا
إعداد : مونت كارلو الدولية

ذكرت صحيفة " لوباريزيان " الفرنسية الصادرة يوم 13 يناير –كانون الثاني عام 2018 أن النسخة الوحيدة شبه النهائية من فلم كان المخرج كلود الفرنسي لولوش ينوي البدء في تصويره قد سُرقت منه في باريس أمام مبنى شركة الإنتاج السينمائي التي يملكها المخرج.

إعلان

وقال هذا الأخير إنه كان قد أوقف سيارته أمام مبنى الشرطة، ولاحظ بعد خروجه منها أن كيسين من الأكياس الثلاثة التي كانت بداخلها قد سُرقت بسرعة جنونية.

وقد أضاع المخرج الفرنسي بشكل لم يكن يتوقعه أشياء كثيرة منها جواز سفره وساعة فاخرة ومبلغا ماليا قدره 15 ألف يورو. وما حز في نفسه كثيرا أن بين الأشياء التي سرقت منه نسخة شبه نهائية لفلم كان يستعد للبدء في تصويره عنوانه " نعم ولا" ودفاتر سجل فيها ملاحظات وشهادات كثيرة طوال مسيرته السينمائية.

وسئل المخرج السينمائي الفرنسي عما إذا كان يملك نسخا أخرى عن سيناريو الفلم المسروق، فرد بالنفي وأضاف يقول إنه مضطر الآن إلى العودة إلى ذاكرته لاستعادة ما يمكن استعادته من مادة النسخة شبه النهائية وإنه ينتظر معجزة. وطُلب منه أن يفصح عما يريد التعبير عنه من خلال هذه المعجزة فقال:" لدى الذين سطوا على الكيسين عنواني وربما يعيدون لي سيناريو الفلم ودفاتري". وفي حال عدم تحقق ّ "المعجزة " التي ينتظرها كلود لولوش، فإنه مضطر إلى تأخير موعد البدء في تصوير فلمه لمدة سنة على الأقل.

يُذكر أن كلود لولوش يبلغ اليوم من العمر الثمانين. وهو من كبار مخرجي السينما الفرنسية. وقد حصل على عدة جوائز فرنسية وعالمية منها جائز الأوسكار عن فلم " رجل وامرأه"

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن