تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

إسرائيل اعتذرت عن قتل أردنيين بأيدي حارس أمن

رجال الأمن الأردني أمام سفارة إسرائيل في عمان (أرشيف أ ف ب)

قال الأردن يوم الخميس 18 يناير 2018 إن إسرائيل قدمت اعتذارا رسميا عن وفاة مواطنين أردنيين اثنين بأيدي حارس أمن إسرائيلي في يوليو/ تموز 2017 في حادث أدى إلى توتر العلاقات الثنائية وإغلاق السفارة الإسرائيلية في عمان.

إعلان

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) عن محمد المومني المتحدث باسم الحكومة قوله إن وزارة الخارجية الإسرائيلية بعثت بمذكرة أبدت فيها "أسفها وندمها الشديدين" وأوضح أن إسرائيل تعهدت باتخاذ الإجراءات القانونية في القضية.

وكان الأردن قال إنه لن يسمح لإسرائيل بفتح السفارة في عمان حتى تبدأ إجراءات قانونية ضد رجل الأمن الإسرائيلي.

ويشدد الأردن على أنه حتى لو كان الحارس يتمتع بحصانة دبلوماسية فإن ذلك لا يعني عدم معاقبته.

وأُغلقت السفارة بعد فترة قصيرة من عودة الحارس إلى إسرائيل لتمتعه بحصانة دبلوماسية تمنع السلطات الأردنية من استجوابه واتخاذ إجراءات قضائية ضده.

وسحبت إسرائيل السفيرة وموظفي السفارة من الأردن.

ويتعامل المسؤولون الأردنيون مع إطلاق النار كقضية جنائية ويقولون إن الحارس المسلح قتل بدم بارد الأردنيين الأعزلين، وأحدهما من المارة والآخر عامل شاب.

وقالت إسرائيل إن الحارس المسلح فتح النار بعدما أصيب بجروح طفيفة جراء تعرضه لهجوم من عامل كان يقوم بتوصيل الأثاث إلى منزله داخل مجمع السفارة وتصرف دفاعا عن النفس ضد ما وصفه مسؤولون إسرائيليون بأنه "هجوم إرهابي".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن