تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن، موجز إخباري

اليمن: قوات التحالف تواصل ضغوطا عسكرية كبيرة نحو معاقل الحوثيين في صعدة

موقع تعرّض لغارة جوية للتحالف بقيادة السعودية، صعدة (06-01-2018)
موقع تعرّض لغارة جوية للتحالف بقيادة السعودية، صعدة (06-01-2018) رويترز

واصل حلفاء الحكومة المدعومين من الرياض اليوم الجمعة ضغوطا عسكرية كبيرة عند الشريط الحدودي مع السعودية باتجاه محافظة صعدة المعقل الرئيس لجماعة الحوثيين المتحالفة مع إيران.

إعلان

أعلنت وسائل إعلام تابعة لجماعة الحوثيين عن هجوم بالستي جديد اليوم الجمعة باتجاه منطقة جازان جنوبي غرب السعودية على البحر الاحمر، غير أن الجانب السعودي لم يعلق على هجوم من هذا النوع وهو الرابع الذي تتبناه الجماعة خلال 72 ساعة.

في الاثناء، أعلنت القوات الحكومية تحقيق مكاسب جديدة خلال الساعات الاخيرة في محور البقع قرب الحدود مع السعودية، حيث تشن هذه القوات منذ مطلع الاسبوع الجاري حملة عسكرية ضخمة باتجاه مركز مديرية كتاف، كبرى مديريات محافظة صعدة على تخوم محافظة الجوف المجاورة.

هذا وخلّفت المعارك الضارية التي تلقت خلالها القوات الحكومية دعما جويا من مقاتلات التحالف ومروحيات الاباتشي عشرات القتلى والجرحى من الجانبين.

وتمكنت الحملة الحكومية التي تشارك فيها ثلاثة ألوية عسكرية معززة بآليات حديثة وعربات مدرعة ودبابات، خلال الأيام الاخيرة، من تأمين عديد المواقع الاستراتيجية التي كان يستخدمها الحوثيون مركزا لشن هجماتهم البرية والصاروخية داخل العمق السعودي، في محيط منفذ البقع الحدودي البري مع منطقة نجران.

وحسب المصادر العسكرية، فان القوات الحكومية تتمركز حاليا في سوق البقع وسلسلة جبال "عليب" و"عمود السعراء" الاستراتيجية المطلة على الخط الدولي الممتد بين الاراضي اليمنية والسعودية.

وبالتوازي مع تلك المعارك، تواصل قوات عسكرية حكومية تقدما مهمّا شمالي غرب محافظة الجوف باتجاه مديرية برط العنان المجاورة.

في الاثناء تبنى الحوثيون سلسلة هجمات برية وقصف مدفعي وصاروخي على مواقع حدودية في نجران وعسير وجازان.

وأفادت قناة المسيرة التابعة للحوثيين بمقتل 4 جنود سعوديين قنصا في منطقة جازان جنوبي غرب المملكة.

كما أعلن الحوثيون سقوط قتلى وجرحى من حلفاء الحكومة خلال التصدي لهجوم كبير شنته القوات الحكومية بمساندة من مقاتلات التحالف ومروحيات الاباتشي، في مديرية ميدي شمالي غرب محافظة حجة الساحلية على البحر الاحمر قرب الحدود مع السعودية.

الى ذلك قالت وكالة الأنباء السعودية إن 3 جنود سعوديين قُتلوا بمواجهات ضد المسلحين الحوثيين على الحدود الجنوبية مع اليمن، ليرتفع عدد القتلى في صفوف القوات السعودية في هذه الجبهة الى 27 قتيلا على الاقل منذ مطلع الشهر الجاري.

وعلى وقع التصعيد العسكري الكبير في المنطقة الحدودية، شنت مقاتلات التحالف أكثر من 40 غارة جوية استهدفت مواقع عسكرية وتعزيزات مفترضة للحوثيين عند الشريط الحدودي من محافظتي صعدة وحجة وأهداف متقدمة في منطقة عسير.

كما دارت معارك متفرقة بين القوات الحكومية والحوثيين في جبهات القتال الداخلية في محافظة تعز ومأرب والبيضاء ومحيط العاصمة اليمنية صنعاء.

وأفاد حلفاء الحكومة بمقتل 12 مسلحا من الحوثيين بقصف مدفعي عنيف للقوات الحكومية جنوبي غرب مدينة تعز.

الى ذلك قالت مصادر حكومية إن قائدا عسكريا برتبة عميد في القوات الحكومية قتل بمعارك مع الحوثيين في جبهة نهم عند البوابة الشرقية للعاصمة صنعاء.

كما قتل 3 مسلحين حوثيين بمواجهات بين الطرفين في مديرية ناطع شمالي محافظة البيضاء وسط البلاد حسب إعلام الحكومة، فيما تحدث الحوثيون عن قتلى وجرحى من حلفاء الحكومة بانفجار لغم أرضي بدورية راجلة في جبهة الزاهر جنوبي المحافظة الاستراتيجية الحدودية من ثمان محافظات شمالية وجنوبية.

كما تحدثت مصادر إعلامية موالية للحكومة عن أربعة مدنيين وخمسة مسلحين حوثيين قتلوا بغارات جوية لمقاتلات التحالف في مديرية حيس جنوبي محافظة الحديدة غربي البلاد.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن