أخبار العالم

باريس لن تسمح بإعدام جهاديين فرنسيين

  وزيرة العدل الفرنسية نيكول بيلوبي
وزيرة العدل الفرنسية نيكول بيلوبي البوابة الالكترونية لوزارة العدل الفرنسية
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

فرنسا ستتدخل في حال صدور أحكام بالإعدام بحق فرنسيين جهاديين يحاكمون في العراق وسوريا، وفق ما أعلنته وزيرة العدل الفرنسية نيكول بيلوبي، يوم الأحد 28 يناير 2018 ، وردا على سؤال عما يمكن القيام به في هذه الحالة، اكتفت الوزيرة بالإشارة إلى أنه يمكن التفاوض مع الدولة المعنية على أن يتم وفق كل حالة على حدة.

إعلان

تأتي هذه التصريحات في سياق جدل يدور في فرنسا بشأن المواطنين الفرنسيين الذين انضموا الى تنظيمات جهادية في العراق وسوريا وتم اعتقالهم من سلطات هذين البلدين، حيث أعلنت الحكومة الفرنسية، حتى الآن، أنها تفضل محاكمة هؤلاء الفرنسيين في البلدان التي يعتقلون فيها، شرط توافر محاكمة عادلة.

إلا أن الكثير من الأصوات نددت بهذه المقاربة مشيرة الى انها قد تؤدي الى الحكم على مواطنين فرنسيين بالإعدام خصوصا في العراق الذي ينفذ هذه العقوبة، بينما لا توجد هذه العقوبة في القانون الفرنسي.

وقد صدر، بالفعل، حكم بالإعدام على جهادية المانية في العراق، في 22 يناير / كانون الثاني 2018.

وطلب محامو جهاديتين فرنسيتين معتقلتين في العراق من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بتعبئة كاملة للدفاع عنهما، في حال حكم عليهما بالإعدام.

وتفيد مصادر، عليمة بهذا الملف، بأن معسكرات وسجون في العراق وسوريا تضم بضع عشرات من الفرنسيين مع عشرات من القصر.

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن