أخبار العالم

عاشوا مع جثتين في المنزل أملاً في إحيائهما

أ ف ب
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

عاشت عائلة اندونيسية في منزل مع جثة اثنين من اقاربها أحدهما توفي قبل سنتين املا في ان يبعثا احياء على ما ذكرت الشرطة المحلية الأربعاء 31 يناير 2018.

إعلان

وتم الاكتشاف خلال زيارة روتينية لطبيب ابلغ السلطات برفض نينينغ هاتيدجاه البالغة 77 عاما دخوله منزلها الذي كانت تتصاعد منه رائحة غريبة.

وعندما دخلت الشرطة الى المنزل بالقوة في غرب جزيرة جاوا اكتشف عناصرها جثة متحللة عائدة لزوج هاتيدجاه واخرى لابنتها.

وقد رشت المرأة السبعينية البن المطحون حول الجثتين على ما قالت الشرطة التي اكتشفت عشرات عبوات العطر حول المنزل الواقع على بعد حوالى ثلاث ساعات ونصف الساعة عن جاكرتا.

وقد توفي زوج المرأة في كانون الاول/ديسمبر 2017 عن 85 عاما وابنتها قبل سنتين عن 50 عاما.

وروت هاتيدجاه التي تقيم في المنزل مع ولدين لها اخرين، ان زوجها وابنتها توفيا جراء مرض لكنها قررت عدم دفنهما املا في انعاشهما.

وقال ناطق باسم الشرطة هاري سوبرابتو لوكالة فرانس برس "قالت انها تسمع همسا وأنها في حال اعتنت بالجثث فان الحياة ستبعث فيها مجددا".

وقد فتح تحقيق في القضية.

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن