الشرق الأوسط

لبنان: 10 آلاف "ريتويت" مقابل إلغاء الامتحان!

من حساب تويتر الطالبة فاطمة قاسم

يخوض طلاب لبنانيون تحديا فريدا من شأنه أن يغير بعضا من جمود بعض مناهج التعليم الجامعي في لبنان. فما هو مطلب الطلاب وهل سيتحقق؟

إعلان

اتفق طلاب الدراسات العليا في الإعلام الرقمي – الجامعة اللبنانية مع أستاذة ورشة الإنتاج الرقمي على إجراء تحدٍّ عبر تويتر، بحصد 10 آلاف ريتويت مقابل إلغاء امتحان المادة.

وفي التفاصيل، تحدت الأستاذة طلابها بحصد 10 آلاف "ريتويت" (retweet) عبر موقع "تويتر" للتغريدة المرفقة التي نشرتها الطالبة فاطمة قاسم والتي تدعو فيها مستخدمي الموقع إلى إعادة التغريد، مقابل إلغاء امتحان مقرّرها.

ونشرت الطالبة فاطمة قاسم، والإعلامية في قناة الميادين، عبر حسابها على تويتر تغريدة جاء فيها "إذا جبت 10K لهيدي التغريدة سيُلغى امتحان مادة ورشة الانتاج الرقمي لصف الماجستير في الاعلام الرقمي سهلة ما هيك؟ يللا بدنا مساعدة".

وأوضحت فاطمة قاسم قائلة لمونت كارلو الدولية: "كوني أدرس الاعلام الرقمي ومن ضمنه آليات التسويق والترويج على وسائل التواصل الاجتماعي، قررت خوض هذه التجربة مع زملائي في صف الماجستير في الاعلام الرقمي في كلية الإعلام في الجامعة اللبنانية. طرحت التحدي على استاذة مقرر ورشة الانتاج الرقمي مقابل الغاء الامتحان النهائي في حال جمع عشرة الاف ريتويت للتغريدة."

وأضافت: "حتى الان، نلنا تفاعلا جيدا جدا؛ عدد كبير من المواقع الاخبارية تداول الخبر ونشر في نشرات عدد من القنوات اللبنانية المحلية، وأعاد التغريد متابعون كثر ومن ضمنهم مؤثرون من صحافيين وناشطين. ومستمرون في استقطاب المغردين حتى الوصول الى العدد المطلوب".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن