أخبار العالم

تركيا تهدد باستهداف العسكريين الأمريكيين في سوريا

سيارات الجيش التركي بالقرب من الحدود التركية السورية في مقاطعة هاتاي/رويترز
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

هددت تركيا الأحد 4 فبراير/شباط 2018 بتوسيع عمليتها العسكرية ضد القوات الكردية في منطقة عفرين شمال سوريا إلى مدينة منبج وحتى إلى شرق الفرات غداة مقتل سبعة من جنودها، محذرة العسكريين الأمريكيين من احتمال استهدافهم إذا قاتلوا ببزات الأعداء.

إعلان

نائب رئيس الحكومة بكري بوزداغ لشبكة التلفزيون "سي ان ان-ترك" إنه إذا لم تنسحب (وحدات حماية الشعب الكردية) من منبج فسنذهب إلى منبج، سنتحرك شرق الفرات".

ولا وجود للقوات الأمريكية في عفرين وحولها، لكنها متمركزة في منبج شرق الفرات حيث ساعدت وحدات حماية الشعب في قتالها ضد تنظيم الدولة الاسلامية.

وأكد بوزداغ أن تركيا لا تريد مواجهة مع القوات الأمريكية وأن الجنود الأمريكيين يمكن أن يعلقوا في القتال إذا ارتدوا بزات وحدات حماية الشعب.

وقال "لا نريد أي مواجهة مع الولايات المتحدة في منبج ولا في شرق الفرات ولا في أي مكان آخر". وأضاف "لكن الولايات المتحدة يجب أن تتفهم حساسيات تركيا. إذا ارتدى جنود أمريكيون بزات الارهابيين أو كانوا بينهم في حال حدوث هجوم ضد الجيش، فلن تكون اي فرصة للتمييز" بينهم وبين المقاتلين الاكراد.

وتابع "إذا وقفوا ضدنا بمثل هذه البزات فسنعتبرهم إرهابيين".

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن