الشرق الأوسط

القوات الحكومية تستعيد مدينة حيس من الحوثيين

رويترز

استعادت القوات الحكومية اليمنية مديرية حيس الواقعة على مفترق طرق في محافظة الحديدة الساحلية من المتمردين الحوثيين في إطار عملية واسعة تشنها على ساحل البحر الأحمر، وفق ما أكدت مصادر عسكرية الثلاثاء.

إعلان

وتأتي السيطرة على مديرية حيس في وقت متأخر الاثنين بعد معارك طاحنة بدعم من غارات مكثفة شنها الطيران السعودي وبعد السيطرة في بداية كانون الأول/ديسمبر على مديرية الخوخة الساحلية إلى الغرب منها.

وأفادت مصادر طبية في مرفأ الحديدة على بعد نحو 150 كيلومترا الى الشمال من حيس أن ثلاثين مقاتلاً حوثياً على الأقل قتلوا في هذه المعارك التي سقط فيها كذلك عدد كبير من الجرحى توزعوا على مستشفيات المحافظة.

وأكد مصدر في القوات الحكومية الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي أن ثمانية من جنود هذه القوات قتلوا، خمسة في المعارك وثلاثة في انفجار ألغام.

وقال عبد الرحمن حجري وهو رئيس "الحراك التهامي" في الحديدة الموالي للقوات الحكومية لوكالة فرانس برس "تمكنا من دخول حيس في يوم واحد بعد معركة استمرت لساعات"، مشيرا إلى أسر عدد من المقاتلين الحوثيين.

ومن شأن السيطرة على حيس تعزيز معنويات القوات الحكومية التي خاضت معارك دامية مع انفصاليين جنوبيين سيطروا على مدينة عدن في أواخر كانون الثاني/يناير.

وتسعى السعودية والإمارات، القوتان الرئيسيتان في التحالف العسكري الداعم لقوات هادي، الى اصلاح ذات البين بين القوات الحكومية والانفصاليين الذين يحاصرون الوزارات والمقر الرئاسي في عدن.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن