تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن: الموجز 2018/02/20

اليمن: 80 قتيلاً بمعارك وغارات جوية في أنحاء متفرقة من البلاد

انفصاليون يمنيون جنوبيون مسلحون في عدن
انفصاليون يمنيون جنوبيون مسلحون في عدن رويترز

قتل 80 عنصرا من الحوثيين المتحالفين مع إيران، والقوات الحكومية المدعومة من الرياض، بمعارك الساعات الأخيرة في جبهات القتال الحدودية والداخلية، حسب ما ذكرت مصادر إعلامية وعسكرية من أطراف النزاع اليمني.

إعلان

وأفادت مصادر عسكرية واعلامية موالية للحكومة بسقوط 56 قتيلا من الحوثيين، و21 جنديا من القوات الحكومية في تلك المعارك التي تركزت أعنفها عند الساحل الغربي على البحر الأحمر، وجبهات القتال الداخلية في مأرب وتعز والجوف.

وحسب المصادر فان 38 مسلحا من الحوثيين قتلوا بغارات جوية وتصعيد عسكري كبير للعمليات القتالية في الجبهة الساحلية، حيث يقود حلفاء الحكومة للشهر الثالث على التوالي حملة عسكرية واسعة مدعومة من التحالف بقيادة السعودية نحو موانئ الحديدة الاستراتيجية على البحر الأحمر.

ونفذت مروحيات الأباتشي التابعة لقوات التحالف عمليات تمشيط واسعة لتحصينات حوثية مفترضة في مديريات حيس، والجراحي، والتحيتا، والخوخة جنوبي محافظة الحديدة.

ويأتي هذا التصعيد البري والجوي بعد يوم من اعلان الامارات مقتل أحد جنودها بمعارك مع الحوثيين في هذه الجبهة التي يواصل فيها حلفاء الحكومة ضغوطا عسكرية كبيرة لاستعادة محافظتي الحديدة وتعز.

وتعتبر الإمارات، الحليف الرئيس للمملكة العربية السعودية في الحرب التي تقودها ضد الحوثيين في اليمن منذ أواخر مارس 2015.

وتقود الامارات منذ أكثر من عامين حملة عسكرية ضخمة دعما لحلفاء الحكومة بهدف تأمين طرق الملاحة الدولية واستعادة موانئ البحر الأحمر التي تقول قوات التحالف أن الحوثيين يستخدموها كمنفذ لتهريب السلاح من حلفائهم الاقليميين في إيران.

وتمكنت الحملة العسكرية لحلفاء الحكومة عند الساحل الغربي حتى الآن من استعادة مضيق باب المندب عند المدخل الجنوبي على البحر الأحمر، وميناء المخا الاستراتيجي والتقدم شمالا إلى مسافة حوالى 100كم جنوبي ميناء الحديدة ثاني أكبر الموانئ الاقتصادية في البلاد.

وقتل 12 مسلحا حوثيا على الأقل بغارات جوية لمقاتلات التحالف في مديرية صرواح غربي محافظة مأرب الشمالية النفطية، حسب مصادر ميدانية موالية للحكومة.

في المقابل أعلن الحوثيون مقتل واصابة 14 عنصرا من القوات الحكومية قنصا في مديريتي صرواح غربي محافظة مأرب، وموزع جنوبي غرب محافظة تعز .

كما تحدث الحوثيون عن سقوط قتلى وجرحى من القوات الحكومية بهجمات متفرقة وقصف مدفعي وصاروخي متبادل في تعز ولحج والجوف والبيضاء ومحيط العاصمة اليمنية صنعاء.

المقاتلون الحوثيون تبنوا ايضا، سلسلة هجمات برية وقصفا مدفعيا وصاروخيا على مواقع حدودية سعودية في نجران وجازان وعسير، فيما ردت القوات البرية بالقصف على مناطق متفرقة من مديريات غمر، ومنبه، ورازح غربي محافظة صعدة.

وأعلن الحوثيون مقتل جنديين سعوديين، قنصا في منطقتي جازان ونجران الحدوديتين مع محافظتي صعدة وحجة.

مقاتلات التحالف، شنت في الأثناء أكثر من 40 غارة جوية تركزت معظمها على محافظتي حجة وصعدة عند الشريط الحدودي مع السعودية.

وضربت غارات جوية مواقع للحوثيين عند الساحل الغربي على البحر الأحمر، وفي مديرية صرواح غربي محافظة مأرب ومديرية نهم عند البوابة الشرقية للعاصمة صنعاء.

وقال الحوثيون، إن 6 مدنيين قتلوا على الأقل بغارة جوية استهدفت شاحنة نقل في مديرية موزع جنوبي غرب مدينة تعز.

 

 

 

 

 

 

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن