تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

تحطم مقاتلة روسية قبالة السواحل السورية ومقتل طياريها

فليكر (Pavel Vanka)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

تحطمت مقاتلة روسية الخميس في البحر المتوسط بعد اقلاعها من قاعدة جوية في سوريا ما أدى الى مقتل طياريها بحسب ما نقلت وكالات الانباء الروسية عن وزارة الدفاع.

إعلان

وصرحت الوزارة ان "مقاتلة من طراز سوخوي -30 اس- ام روسية تحطمت في البحر المتوسط قرابة الساعة 09,45 (06,45 ت غ) بينما كانت تعلو في الجو بعيد اقلاعها من قاعدة حميميم الجوية. ولقد قُتل الطياران"، بحسب ما نقلت عنها وكالة تاس الرسمية.

وقالت الوزارة ان الطائرة لم تشتعل فيها النيران مضيفة انه "بحسب المعلومات الاولية فان سبب التحطم قد يكون دخول طائر الى المحرك".

وبهذا الحادث ترتفع خسائر الجيش الروسي الرسمية منذ بدء تدخله في سوريا الى 86 قتيلا.

وكانت آخر خسائر الجيش حصلت حين تحطمت طائرة نقل عند هبوطها في قاعدة حميميم في اذار/مارس ما ادى الى مقتل كل ركابها ال39.

ويتواجد حوالى ثلاثة آلاف جندي روسي في سوريا غالبيتهم في قاعدة حميميم في شمال غرب البلاد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.