تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

بوتشيمون يغادر فنلندا رغم مذكرة الاعتقال بحقه

كارلوس بوتشيمون/رويترز
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

تمكن الرئيس الكاتالوني السابق كارليس بوتشيمون السبت 24 مارس/آذار 2018 من الإفلات من محاولات الشرطة الفنلندية توقيفه بموجب مذكرة اعتقال أوروبية حيث أعلن نائب أنه غادر البلاد.

إعلان

وزار بوتشيمون الذي يعيش حاليا في منفاه في بلجيكا الخميس والجمعة فنلندا حيث التقى نوابا وشارك في ندوة بجامعة هلسنكي.

وقال النائب الفنلندي ميكو كارنا الذي كان بين الأشخاص الذين استضافوا رئيس الإقليم الانفصالي السابق في فنلندا عبر "تويتر" السبت إنه تلقى "معلومات بأن كارليس بوتشيمون غادر فنلندا ليل أمس بطريقة غير معروفة إلى بلجيكا".

وكتب كارنا أن "يوتشيمون أكد لي اليوم أنه سيتعاون بشكل كامل مع السلطات في بلجيكا".

وكان النائب قال لوسائل الإعلام في وقت سابق إنه لم يتواصل مع بوتشيمون منذ الجمعة.

وبوتشيمون مطلوب في إسبانيا بتهم "التمرد" و"إثارة الفتن".

وقال المكتب الوطني الفنلندي للتحقيقات الجنائية في وقت سابق السبت إن هلسنكي "تلقت مذكرة توقيف أوروبية بحق مواطن إسباني يزور فنلندا. سيتم التعامل مع حالته وفق آلية التسليم المعتمدة".

وأضاف البيان أن "السلطات تجهل مكان وجود هذا الشخص".

وكانت الشرطة الفنلندية أوضحت أنها اتصلت، بناء على طلب المدعي، بالسلطات الاسبانية للحصول على معلومات إضافية حول مذكرة التوقيف التي صدرت بحق بوتشيمون.

وقال المسؤول في المكتب الوطني الفنلندي للتحقيقات الجنائية هانو كاوتو أن الشرطة الفنلندية ليست ملزمة توقيف بوتشيمون ما دامت لم تحصل على معلومات إضافية.

من جهته أكد خومي الونسو كويفياس محامي الرئيس الكاتالوني السابق أن موكله لا يسعى إلى الافلات من الاعتقال.

وقال "عندما صدرت مذكرة التوقيف الاوروبية (للمرة الاولى)، وضع نفسه بتصرف القضاء البلجيكي والشرطة".

وأضاف "سيفعل الامر نفسه الان. لم اتحدث معه بعد، لكن الامر واضح، نعم".

وأصدر قاض اسباني الجمعة مذكرات توقيف اوروبية ودولية بحق ستة مسؤولين انفصاليين بسبب دورهم في محاولة انفصال كاتالونيا، منهم بوتشيمون.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.