تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

سرقة جرس كنيسة برونزي زنته 500 كيلوغرام في فنزويلا

فليكر (Vladimer Shioshvili)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

سرق جرس كنيسة مصنوع من البرونز زنته 500 كيلوغرام ويعود لمئات السنين من كنيسة في فنزويلا قبل ساعات قليلة على بدء احياء اسبوع الالام في هذا البلد المؤمن الذي تضربه ازمة اقتصادية حادة.

إعلان

وجاء في الشكوى التي تقدم به كاهن الرعية خيسوس سينيور ان "مجهولين دخلوا الى باحة كنيسة القديسة اينيس في الوسط التاريخي لكومانيا عاصمة ولاية سوكره (شرق) وسرقوا الجرس".

وبنيت الكنيسة المصنفة تاريخية بين عامي 1862 و1866 على اساسات كنيسة تعود للقرن الثامن عشر.

والجرس العائد الى الكنيسة الاولى كان معروضا في باحة الكنيسة على قاعدة حجرية.

وقال اورلاندو راموس العضو في المجلس الرعوي لوكالة فرانس برس "لا نعرف كيف تمكنوا من نقل الجرس. فلا يمكن لاربعة رجال ان يرفعوه".

وخلال الاحتفال باحد الشعانين الاحد صلى الاب سينيور من اجل اللصوص وطلب منهم إعادة الجرس.

ونددت منظمة "مركز دعم التحرك الشعبي" غير الحكومية باختفاء تماثيل ولوحات برونزية في الاشهر الاخيرة عبر البلاد التي تعاني من ازمة اقتصادية حادة تؤدي الى عدم توافر السلع الاساسية.

وقالت المنظمة "نشهد اضمحلالا تدريجيا للتراث التاريخي في بعض المدن في فنزويلا".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.