تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

حماس تعرض اعترافات مشتبه باستهدافهم موكب الحمد الله

يوتيوب
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

عرضت وزارة الداخلية التابعة لحركة حماس في قطاع غزة مساء الاربعاء "اعترافات" مسجلة لعدد من الأشخاص تتهمهم بالضلوع في استهداف موكب رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله قبل نحو اسبوعين.

إعلان

تضمن الفيديو الذي عرض خلال مؤتمر صحافي صورا لتنقل المنفذين ووضع العبوات وانفجار واحدة فيما لم تنفجر العبوة الثانية التي زرعت على بعد 38 مترا وفق ما قال اياد البزم الناطق باسم الوزارة.

وعرضت "اعترافات" لاربعة اشخاص، اثنان من عائلة الحواجري واثنان اخران من عائلة ابو خوصة وهما من اقارب انس ابو خوصة المتهم الرئيسي في التفجير والذي قتل في اشتباك مع قوى الامن التابعة لحماس خلال محاولة اعتقاله الخميس في مخيم النصيرات وسط القطاع.

وشرح الموقوفون كيفية اعداد العبوات المتفجرة وطريقة نقلها وزرعها وكذلك تفجيرها، بدون اي اشارة الى الجهة التي ينتمون اليها او الجهة التي تقف وراء التفجير.
وقال البزم ان داخلية حماس "ارسلت عدة تقارير للحمد الله ولم نتلق اي رد او تعليمات حتى اللحظة"، مؤكدا "استعدادنا لاطلاع اي جهة معنية على مسار التحقيق".

وأوضح ان عددا من المطلوبين لاتزال اجهزة الامن تبحث عنهم. وقتل ضابطان في امن حماس خلال محاولة اعتقال انس ابو خوصة.

ولم يصب الحمد الله حين استهدف انفجار موكبه في 13 اذار/مارس في بيت حانون بعد دخوله  قطاع غزة.
ووقع التفجير فيما لا يزال الخلاف قائما بين السلطة الفلسطينية وحركة حماس بشأن ادارة قطاع غزة وتسلم الحكومة الفلسطينية ادارة غالبية الوزارات رغم اتفاق المصالحة الموقع بينهما في 12 تشرين الأول/اكتوبر الماضي.

واتهم الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاسبوع الماضي حماس "بالوقوف وراء الاعتداء" الذي استهدف موكب الحمد الله وقرر اتخاذ سلسلة اجراءات في القطاع.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.