تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

الكاتب لوكليزيو يندد بإساءة معاملة المهاجرين في فرنسا

جان-ماري غوستاف لوكليزيو/فيسبوك
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

ندد الكاتب الفرنسي جان-ماري غوستاف لوكليزيو الفائز بجائزة نوبل للآداب الأحد بالمعاملة السيئة التي يتعرض لها المهاجرون في فرنسا داعيا الرئيس إيمانيول ماكرون إلى الاهتمام أكثر بالمحرومين.

إعلان

وقال الروائي الفرنسي لصحيفة "جورنال دو ديمانش"، "استهجن الطريقة التي تطبق بها تعليمات وزير الداخلية" جيرار كولوب.

وأضاف "هو يدعو إلى الصرامة لكن على الارض الأمر يتجاوز الصرامة. فيتعرض اشخاص ضعفاء لسوء المعاملة".

وأضاف "فتح الحدود او اغلاقها سؤال يطرح، لكن ما ان يدخل الافراد الى فرنسا من غير المقبول اساءة معاملته". وكان الكاتب الحائز جائزة نوبل للآداب ندد في كانون الثاني/يناير في مقال صحافي بـ "الفرز" الحاصل على صعيد المهاجرين الذين يفرون من بلدانهم لأسباب سياسية واولئك الذي يفرون من البؤس معتبرا ذلك "انكارا لا يطاق للإنسانية".

وقد ندد مثقفون فرنسيون اخرون وجمعيات بسياسة الهجرة الفرنسية.

وأكد لوكليزيو "انا لست معارضا لإيمانويل ماكرون. انا اردت ان اعبر عن رأي حول مسألة المهاجرين من دون ان أكون ناطقا باسمهم".

ومضى يقول "أنا ممتن لماكرون لأنه خلصنا في الانتخابات الرئاسية من مارين لوبن لكن عليه أن يقوم بالمزيد حيال المحرومين".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.