تخطي إلى المحتوى الرئيسي
المغرب

وزير خارجية المغرب في جولة مكوكية لباريس وواشنطن بسبب الوضع المتوتر في الصحراء الغربية

 / وزير خارجية المغرب
/ وزير خارجية المغرب فيسبوك

بعد استنفار الحكومة للبرلمان بمجلسيه وتعبئتها للأحزاب السياسية واطلاعها على آخر المستجدات المتعلقة بقضية الصحراء، يمر المغرب إلى مرحلة المرافعات الدولية من أجل تنبيه القوى الدولية إلى خطورة ما تقوم به جبهة البوليساريو فوق الأراضي المشمولة بنزع السلاح.

إعلان

بحسب مصدر مسؤول في الخارجية المغربية يقوم وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بدأ، من مساء يوم الإثنين، بجولة دبلوماسية مكوكية تقوده إلى عدد من عواصم الدول الكبرى، تنطلق من باريس إلى واشنطن، وذلك عقب تهديد الرباط بإمكانية اللجوء إلى خيار الحرب.

وحسب المصدر نفسه، من المرتقب أن يوجه المسؤول المغربي دعوة صريحة إلى إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، من أجل أن تتحمل مسؤوليتها الكاملة كعضو دائم في مجلس الأمن الدولي، الذي يستعد لتقديم تقريره السنوي حول الصحراء أواخر شهر أبريل الجاري.

وكان الموقف الأمريكي قد أثار خلال الأيام الماضية الكثير من التساؤلات، بعد الزيارة التي قام بها السفير الأمريكي بالجزائر إلى مخيمات تندوف، وتعيين جون بولتن "المتعاطف" مع طروحات جبهة البوليساريو مستشارا للأمن القومي، مقابل صمت أممي أمام ما تقوم به جبهة البوليساريو من تحركات عسكرية في المنطقة تغيّر الوضع الفعلي والتاريخي والقانوني حسب الرباط.

ويشمل التحرك الدبلوماسي المغربي العاجل مسؤولين كبار في فرنسا التي تحظى بعضوية دائمة في مجلس الأمن وسبق لها أن أشهرت "الفيتو" ضد قرارات معادية للمملكة، من ضمنها رفضها القاطع لتوسيع صلاحيات المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الإنسان.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.