تخطي إلى المحتوى الرئيسي
السعودية - فرنسا

الإليزيه: ماكرون يزور السعودية "بنهاية العام" لتوقيع عقود

( أ ف ب )
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

يتوجه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى السعودية "بنهاية العام" بحسب ما أعلن قصر الإليزيه، يوم الاثنين 9 أبريل 2018، في وقت يقوم ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بزيارة رسمية إلى باريس.

إعلان

وأعلنت مصادر مقربة من الرئاسة الفرنسية للصحافيين أن ماكرون وبن سلمان "سيعملان على إعداد وثيقة استراتيجية ستصبح جاهزة بحلول نهاية العام، ستنتج عنها عقود يتوجه (ماكرون) إلى السعودية بنهاية العام لتوقيعها".

وأعلن قصر الإليزيه أن الرئيس الفرنسي وولي العهد السعودي "امضيا ثلاث ساعات معا" مساء الأحد وقد زارا معرض دولاكروا في اللوفر على مدى ساعة قبل عشاء مغلق.

وأكدت الرئاسة الفرنسية أن "المحادثات جرت في أجواء ودية ساهمت في قيام رابط شخصي بين الرجلين"، موضحة أن الحديث بينهما جرى بالإنكليزية.

وأوضح قصر الإليزيه أن الرئيس الفرنسي "كان حريصا على إجراء نقاش استراتيجي مع محمد بن سلمان من اجل بناء تحالف مع السعوديين".

وأوضح المصدر نفسه أن ماكرون "لا يعتبر السعودية زبونا بل حليفا. وان العقود ستنتج عن رؤية مشتركة".

وأوضح الإليزيه أن ماكرون طرح خلال لقائه الأمير السعودي "قيام تعاون بين فرنسا السعودية في مجال الأمن ومكافحة الإرهاب والشراكة في مجال الطاقة".

وبدأ ولي العهد السعودي الاثنين لقاءاته الرسمية خلال الزيارة التي تطغى عليها على ما يبدو القضايا الدبلوماسية، على خلفية أوضاع متفجرة في الشرق الأوسط حيث تعتبر الرياض من أبرز الأطراف. من غير المتوقع أن يتم توقيع أي عقود خلال الزيارة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.