الشرق الأوسط

السعودية: فرنسا ستطوّر منطقة العلا الأثرية بتمويل سعودي

أ ف ب
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

توقع فرنسا والسعودية الثلاثاء اتفاقا ينص على تطوير سياحي وثقافي لمنطقة العلا (شمال غرب المملكة) الغنية بالآثار والمناظر الخلابة، كما اعلن البلدان.

إعلان

ويقضي الاتفاق الذي تبلغ مدته عشر سنوات بانشاء وكالة مثل هيئة "متاحف فرنسا" التي رعت اقامة متحف اللوفر ابوظبي الذي دشن في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، كما قال لصحافيين جيرار ميستراليه رئيس مجلس ادارة مجموعة انجي للطاقة وموفد الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون لمنطقة العلا.

من جهته، قال المدير العام للهيئة الملكية للعلا عمرو المدني ان "المنطقة المعنية بهذا الاتفاق تمتد على مساحة حوالى 22 الف كيلومتر مربع". وتضم المنطقة مواقع استثنائية مثل مدينة الحجر (مدائن صالح) او دادان (الخريبة).

وقال جيرار ميستراليه ان الاتفاق "غير مسبوق" خصوصا في المجالات التي يشملها، من الآثار الى الثقافة والفنون والبنى التحتية والطاقة والنقل والتأهيل و"كل ما يمكن لفرنسا ان تقدمه في مجال ابراز قيمة التراث".

وسيتم تمويل الوكالة التي رشح ميستراليه لرئاستها، باموال سعودية لكن لم يكشف المسؤولان اي رقم. ولم تكشف ايضا قيمة صندوق لحماية التراث الفرنسي ستموله الرياض.

وسيقام متحف ومركز للابحاث التاريخية والاثرية في العلا الواقعة على بعد نحو 1100 كيلومتر عن العاصمة الرياض. كما سيتم تأهيل 150 طالبا وطالبة في مجالي السياحة والثقافة.

وقال عمرو المدني انه سيكون من الممكن استقبال اوائل السياح في المنطقة "خلال ثلاث الى خمس سنوات". واضاف المسؤول السعودي ان المنطقة التي تضم مطارا حاليا، ستستقبل بعد تجهيزها بين 1,5 و2,5 مليون زائر سنويا، مع احترام معايير البيئة والتنمية المستدامة.

وكان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وصل الاحد الى فرنسا في زيارة تستمر ثلاثة أيام لعرض اصلاحاته وتعزيز العلاقات مع فرنسا بعد توتر بسبب ازمات المنطقة.

وقال مصدر قريب من الوفد السعودي ان حوالى 18 بروتوكول اتفاق سيوقع خلال الزيارة في مجالات السياحة والطاقة والنقل.

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن