تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

لندن تواصل العمل مع حلفائها في باريس وواشنطن للرد في سوريا

رويترز
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

اعتبرت الحكومة البريطانية ان "من الضروري اتخاذ اجراءات" ضد استخدام اسلحة كيميائية في سوريا، لكنها ربطت ذلك في اجتماع طارىء الخميس ب"تنسيق رد دولي".

إعلان

وقال متحدث باسم الحكومة في بيان "توافقت الحكومة على ضرورة اتخاذ اجراءات لمنع نظام (الرئيس بشار) الاسد من استخدام اسلحة كيميائية".

وشددت الحكومة على وجوب ان "تواصل" رئيسة الوزراء تيريزا ماي "العمل مع الحلفاء، الولايات المتحدة وفرنسا، لتنسيق رد دولي".

واضاف البيان ان الحكومة "ترجح الى حد بعيد" مسؤولية دمشق عن الهجوم الكيميائي المفترض السبت في مدينة دوما والذي اسفر عن مقتل "ما يصل الى 75 شخصا".

وقبيل الاجتماع، اقر الوزير المكلف بريكست ديفيد ديفيس بان "الظروف الحساسة جدا" ينبغي ان تقود الحكومة الى اتخاذ قرار في شكل "حذر جدا ومتزن جدا بعد تفكير عميق".

وكثف الرئيس الاميركي دونالد ترامب الخميس مشاوراته حول ملف سوريا تمهيدا لاتخاذ قرار حول ضربات جوية محتملة بعد الهجوم الكيميائي المفترض في الغوطة الشرقية قرب دمشق.

وارتفعت اصوات في المملكة المتحدة سواء في المعارضة او الغالبية مطالبة باستشارة البرلمان حول اي مشاركة محتملة في عمل عسكري.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.