تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بريطانيا-روسيا

بريطانيا قد تشن هجوما إلكترونيا انتقاميا ضد روسيا إذا تم استهداف البنية الأساسية

  / ضباط الشرطة يطوقون منطقة حول منزل الجاسوس الروسي السابق سيرجي سكريبال في سالزبري
/ ضباط الشرطة يطوقون منطقة حول منزل الجاسوس الروسي السابق سيرجي سكريبال في سالزبري رويترز - أرشيف
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

نقلت صحيفة صنداي تايمز عن مصادر أمنية لم تحددها قولها إن بريطانيا قد تفكر في شن هجوم إلكتروني على روسيا كرد انتقامي إذا استهدفت روسيا البنية الأساسية الوطنية البريطانية.

إعلان

يوم 3 أبريل نيسان 2018. تصوير: هانا ماكاي - رويترز

وتدهورت علاقات بريطانيا مع روسيا إلى مستوى تاريخي بعد أن حمّلت لندن روسيا المسؤولية عن هجوم بغاز الأعصاب على الجاسوس الروسي السابق سيرجي سكريبال وابنته في انجلترا مما أدى إلى عمليات طرد ضخمة لدبلوماسيين.

ونفت روسيا ضلوعها في هذا الأمر كما أدانت يوم السبت الهجمات التي شنتها دول غربية على سوريا وشاركت فيها بريطانيا.

وأصبح الأمن الإلكتروني نقطة محورية في العلاقات المتوترة. وقال مدير وكالة مكاتب الاتصالات الحكومية البريطانية وهو جهاز مخابرات بريطاني يوم الخميس إن وكالته ”ستواصل فضح سلوك روسيا غير المقبول في المجال الإلكتروني“.

كما ذكرت صنداي تايمز أن مسؤولي المخابرات البريطانيين استعدوا أيضا لقيام متسللين مدعومين من روسيا بنشر معلومات تسبب إحراجا لساسة وشخصيات بارزة أخرى منذ الهجوم على سكريبال.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.