الشرق الأوسط

الرئيس الفلسطيني في المستشفى وحالته مستقرة

رويترز

قال مسؤول فلسطيني يوم الأحد إن الرئيس محمود عباس دخل مستشفى في الضفة الغربية بسبب مضاعفات جراحة صغيرة أجريت له الأسبوع الماضي، والتي أدت إلى ارتفاع درجة حرارته.

إعلان

أصدرت وكالة الأنباء الفلسطينية بيانين أولهما جاء فيهما أن عباس أجرى” مراجعة للعملية التي أجراها في الأذن الوسطى قبل عدة أيام بالمستشفى الاستشاري في رام الله. وتبين بعد الانتهاء من الفحوصات أن النتائج ممتازة“.

وبعد ظهر الأحد نقلت الوكالة عن المدير الطبي للمستشفى الاستشاري سعيد سراحنة قوله إن نتائج الفحوص الطبية التي أجراها عباس يوم الأحد” جيدة “وإن حالته الصحية” مطمئنة“.

وهذه هي المرة الثالثة التي يدخل فيها عباس (82 عاما) المستشفى في غضون أسبوع. وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) إن عباس خضع لجراحة صغيرة في الأذن الوسطى يوم الثلاثاء الماضي خرج على إثرها، لكنه عاد إلى المستشفى مرة ثانية ولفترة وجيزة ليلة البارحة.

وفي فبراير شباط دخل عباس مستشفى في الولايات المتحدة لإجراء فحوص طبية أثناء زيارته للإدلاء بكلمة أمام مجلس الأمن الدولي في نيويورك.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن