الشرق الأوسط

الجبير: سنسعى لحيازة سلاح نووي إذا سعت إيران لذلك

رويترز

أعلن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في تصريح لشبكة "سي إن إن" الاميركية الاربعاء إن السعودية ستسعى لتطوير سلاح نووي في حال سعت إيران لذلك، وسط تزايد التوتر اثر اعلان واشنطن الانسحاب من الاتفاق النووي الايراني.

إعلان

وردا على سؤال حول ما إذا كانت الرياض "ستقوم بتصنيع قنبلة بنفسها" في حال استغلت طهران انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الايراني عام 2015 لاستئناف برنامج للاسلحة النووية، قال الجبير "اذا حازت إيران على قدرات نووية سنبذل كل ما بوسعنا للقيام بالشيء نفسه".

وطالما أكدت السعودية إنه في حال قامت إيران بتطوير اسلحة ستقوم بالمثل، لكن تصريحات الجبير الجديدة جاءت بعد إعلان الرئيس الاميركي دونالد ترامب  الانسحاب من الاتفاق الذي يهدف لمنع طهران من حيازة قنبلة.

وتأتي تصريحات الجبير وسط تزايد التوتر بين المملكة والجمهورية الاسلامية على خلفية دعم إيران للمتمردين الحوثيين في اليمن والذين أطلقوا صواريخ عبد الحدود.

والرياض التي تقود ائتلافا عسكريا يتدخل في اليمن لمحاربة المتمردين الحوثيين، تتهم إيران بتزويد المتمردين بصواريخ بالستية.

وقال الجبير للشبكة الاخبارية "هذه الصواريخ إيرانية الصنع وتم تسليمها للحوثيين. هذا السلوك غير مقبول. إنه ينتهك قرارات الامم المتحدة فيما يتعلق بالصواريخ البالستية. ويجب أن يحاسب الايرانيون على ذلك".

وحذر قائلا "سنجد الطريقة المناسبة والوقت الملائم للرد على ذلك" مضيفا "نسعى بكل ثمن لتجنب عمل عسكري مباشر ضد إيران، لكن سلوك إيران هذا لا يمكن أن يستمر، إنه يرقى الى إعلان حرب".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن