تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

السجن 3 أشهر لامرأة رفضت رفع النقاب خلال عملية تدقيق للشرطة

ويكيبيديا

حكم القضاء الفرنسي الخميس بالسجن ستة اشهر منها ثلاثة مع وقف التنفيذ، لامرأة رفضت رفع النقاب خلال عملية تدقيق للشرطة في تولوز (جنوب غرب) في نيسان/ابريل.

إعلان

والمرأة التي كان توقيفها احد الاسباب لوقوع صدامات لعدة ليال بين شبان وقوات الامن في حي شعبي في تولوز الشهر الماضي، مثلت امام القضاء بتهمة "اخفاء الوجه في مكان عام".

ومثلت المرأة التي استأنفت الحكم، امام القضاء ايضا بتهمة "التمرد واهانة افراد يمثلون السلطات العامة وتهديدهم".

وكان المدعي طالب بعقوبة السجن ستة اشهر اثنان مع النفاذ.

وكان محامي المراة سميم بولاكي طلب المزيد من المعلومات. وصرح لفرانس برس "نعتبر ان عناصر لم تؤخذ في الاعتبار" في هذه القضية.

وقال لفرانس برس انه سلم اشرطة فيديو لعملية التوقيف.

واضاف "تم جر موكلتي من قدميها الى شاحنة الشرطة" في حين قال الشرطيون الذين رفعت شكوى ضدهم قالوا انهم "حملوها".

وقالت للقناة الفرنسية الثالثة "اني غاضبة جدا. لدي سجل قضائي نظيف. واتعرض للتمييز لارتداء النقاب الذي يبقى رمزا لحرية ممارسة العقيدة".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن