تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

سلاح الجو الإسرائيلي: نحن أول من استخدم طائرات إف-35 في القتال

ويكيبيديا
نص : مونت كارلو الدولية
3 دقائق

كشفت القوات الجوية الإسرائيلية الثلاثاء 22 أيار/مايو 2018 إنها أول من يستخدم طائرات إف-35 الأمريكية في عمليات قتالية بعد بلد المنشأ وذلك بعد أسابيع من الضربات الجوية التي نفذتها طائرات إسرائيلية في مواقع عدة داخل سوريا قيل إنها إيرانية.

إعلان

وأعلن قائد سلاح الجو الإسرائيلي الميجور جنرال عميكام نوركين خلال مؤتمر للقوات الجوية في مدينة هرتسليا الساحلية إن "مقاتلات إف-35 الإسرائيلية تطير في جميع أنحاء الشرق الأوسط ونحن أول من يستخدمها في القتال".

وأضاف "لقد استخدمناها مرتين حتى الآن على جبهتين مختلفتين" دون أن يوضح فيما إذا كانت المقاتلات قد استخدمت فعلاً خلال القصف الإسرائيلي في سوريا.

وأدلى نوركين بهذه التصريحات بينما كان يعرض صورة لطائرةإف-35 إسرائيلية تحلق فوق العاصمة اللبنانية بيروت خلال النهار دون أن يحدد تاريخ الصورة.

وكانت الدولة العبرية قد أعلنت في كانون الأول/ديسمبر 2017 عن وضعها لمقاتلات إف-35 في جاهزية تشغيلية أولية بعد أن تلقت تسعة طائرات من هذا الطراز الذي يعتبر من بين الأفضل على الإطلاق حول العالم.

ومن المتوقع بحسب صحيفة "ذي جوريساليم بوست" الإسرائيلية أن تحصل القوات الجوية على 50 طائرة إف-35 إضافية لتكوين سربين كاملين بحلول عام 2024.

وتتميز مقاتلة إف-35 خاصة بقدرتها على التخفي والطيران على مستويات منخفضة للغاية دون أن تتمكن من اكتشافها الرادارات أو أنظمة الدفاع الجوي الصاروخية المتقدمة، وخاصة الروسية من طراز إس-300 والتي تملكها إيران.

وأضافت الصحيفة إن إسرائيل لا تزال تفكر في الحصول على طائرات من طراز "لوكهيد مارتن إف-35 لايتنيغ الثانية" المميزة بمدى إقلاع وهبوط قصير يشبه إلى حد بعيد الطائرات العمودية.

ووفقاً للشركة المصنعة فإن هذا الطراز المتطور "مصمم للعمل من قواعد ذات مدرجات قصيرة أو من على ظهر السفن الراسية قرب مناطق القتال الأمامية"، الأمر الذي يجعل من قصف المطارات والقواعد الجوية التقليدية قليل الأثر في فعالية سلاح الجو.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.