تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كرة القدم العربية

آل الشيخ يشن هجوماً لاذعاً على الأهلي المصري

تركي آل الشيخ (الصورة من تويتر)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
7 دقائق

شن رئيس الهيئة العامة للرياضة في السعودية تركي آل الشيخ يوم الجمعة 25 مايو/أيار 2018، هجوما لاذعا على إدارة الأهلي المصري برئاسة محمود الخطيب، متهما إياها بالإخلال بالوعود والإهانة والتخبط، وذلك غداة إعلانه التخلي عن الرئاسة الشرفية للنادي الأحمر.

إعلان

وأعلن آل الشيخ، أعلى مسؤول رياضي في المملكة، يوم الخميس تخليه عن المنصب الشرفي الذي منح له أواخر العام الماضي، في خطوة بدت أنها على خلفية تباين بشأن المدرب الأرجنتيني رامون دياز الذي تعاقد هذا الأسبوع مع نادي اتحاد جدة بمباركة منه، وذلك بعدما أبدى الأهلي اهتماما أوليا بالتعاقد معه خلفا لمدربه المستقيل حسام البدري.

إلا أن المستشار في الديوان الملكي ورئيس اللجنة الأولمبية، كشف في بيان مسهب عبر "فيسبوك" يوم الجمعة 25 مايو الجاري، عن تراكم الخلافات بينه وبين النادي الذي قال انه دعمه بـ 260 مليون جنيه مصري (نحو 14 مليون دولار).

وحتى بعد ظهر يوم الجمعة، لم تعلق إدارة الأهلي على بيان آل الشيخ فيما كتب رجل الأعمال نجيب ساويرس، الداعم للرئيس السابق محمود طاهر، على تويتر "الحقيقة أن الذي يجب أن يعتذر عن رئاسة الأهلي ويستقيل هو الخطيب مش تركي الشيخ... بهدلنا!".

وقال الأخير انه بسبب "عشقي لهذا الكيان" طلب الخطيب والرئيس السابق محمود طاهر دعمه في الانتخابات التي أجريت في كانون الأول/ديسمبر 2017، إلا انه مال للخطيب وعبر عن رغبته بالاسهام في تطوير النادي وجلب لاعبين ومدربين وكذلك "المباني والإنشاءات، وطلب مني بيبيو (الخطيب) أن اساهم في بناء ملعب للنادي.. وقدمت دعما له في هذه الجلسة بمبلغ خمسة مليون جنيه (نحو 280 ألف دولار) لتمويل حملته الانتخابية للفوز برئاسة النادي الأهلي"، قبل إن يدعمه بمليون جنيه إضافي قبل الانتخابات بأسبوع "نتيجة دعم عدد من رجال الأعمال لمحمود طاهر".

وبعد فوزه، منح الخطيب الرئاسة الشرفية لآل الشيخ، وطلب منه "إنهاء صفقة حارس للنادي الأهلي كدعم فسألته من يفضل قال إما (محمد) عواد حارس الإسماعيلي أو (احمد) الشناوي حارس الزمالك" قبل أن يتراجع الخطيب "بحجة أن الشناوي من بور سعيد ولن يكون مقبولا من جمهور النادي الأهلي"، في إشارة إلى مجزرة بورسعيد في مباراة الأهلي والمصري عام 2012 والتي راح ضحيتها 74 شخصا معظمهم من مشجعي الأهلي.

- "هجوم غير مبرر" -

وتحدث آل الشيخ عن مساهمته في تجديد عقود لاعبين في الأهلي مثل أحمد فتحي وعبدالله السعيد، وذلك قبل اندلاع أزمة توقيع الأخير للزمالك والأهلي معا، كما طالبه بـ"البحث عن مدرب أجنبي للموسم القادم لعدم رغبته التجديد مع حسام البدري". وشدد على انه رغم التباينات أمن احتراف عبدالله السعيد "على حسابي" في فريق فنلندي بعد رفض إدارة الأهلي استمراره في النادي، "على أن يأتي لفريق سعودي عند فتح باب التسجيل".

وانتقل السعيد يوم الأربعاء إلى نادي الأهلي السعودي بعد انتهاء إعارته.

وأشار إلى انه دعم الأهلي أيضا في التجديد لمهاجمه صلاح محسن "ولكن تفاجأت بعد العودة لمصر ولأيام طويلة أنني أتعرض لهجوم غير مبرر وعدم وضوح من قبل الإدارة حول دوري في صفقة صلاح محسن".

وأوضح المسؤول السعودي أن حالة من الفتور بينه وبين إدارة النادي بدأت بسبب تباينات حول ترتيب مباراة مع فالنسيا الإسباني بمناسبة إحراز الفريق الأحمر لقبه الأربعين في الدوري، قبل تحويله (فالنسيا) لاعتزال النجم السعودي السابق فهد الهريفي، ومباراة اعتزال للاعب الوسط المصري حسام غالي، بالإضافة إلى عقد مع شركة "نايكي" للتجهيزات الرياضية.

وتحدث آل الشيخ عن امتعاضه من حملات طالته، لاسيما لجهة المشروع الطموح لبناء ملعب جديد للنادي والذي كان يحظى بدعم منه.

وقال "قررت ألا أعود لمصر إذا لم أجد تبريرا مقنعا لهذه الأخطاء وللتشويه الذي حصل لي عند الجمهور الذي أصبحت في نظره شوال الرز الذي يتحكم ويعبث بالكرة المصرية والذي يخسر نجوم الأهلي والذي يضر بمصالح الأهلي ومبادئه والذي يعرض مشروع يقال (...) أنه سراب".

- "إهانة"، "لامبالاة" -

وأعرب آل الشيخ عن إحساسه "بالإهانة ودخلت في مرحلة اللامبالاة والتطنيش من قبلي لما اعتبرته إحراج لي وعدم احترام وإخلال بكثير من العهود خصوصاً أنها تكون بطلب منهم"، في إشارة إلى إدارة النادي.

وتطرق إلى قضية المدرب السابق للهلال السعودي دياز، موضحا أن الخطيب طلب منه التعاقد معه "فقلت له سأدعمك في هذا الموضوع وسأنهي الصفقة رغم أنها ستسبب لي حرج لان جمهور الهلال لا زال بعضه يعتقد أنني خلف إبعاد دياز عن السعودية وهذا غير صحيح".

إلا أن المسؤول السعودي أشار إلى انه فوجئ بتغيير إدارة الأهلي لرأيها في هذه المسألة و" أن المدرسة الأوروبية هي التي تنجح مع الأهلي"، فطلبه (دياز) "رئيس نادي الاتحاد نواف المقيرن.. لفريقه حيث وجدها فرصة بعد أن تردد الخطيب رغم اتفاقنا المسبق ولكن كعادته. ".

وشدد على انه "بالتأكيد عندما تكون المفاضلة بين المملكة العربية السعودية وأي جهة أخرى سأقف مع المملكة مثلما أي مصري لن يقبل بغير مصر"، في إشارة إلى تصريحات صحافية أدلى بها هذا الأسبوع، واعتبر فيها أن أولوية تعاقد دياز مع ناد سعودي تتقدم على أولوية تعاقده مع ناد آخر.

وتحدث آل الشيخ الذي يرأس أيضا الاتحاد العربي لكرة القدم عن تعرضه لـ"حملة إعلامية شرسة مليئة بالإساءات للمرة المليون في ظرف اشهر بسبب عدم التوضيح والموقف السلبي من الإدارة ولم أتلق أي اتصال من الخطيب أو أي أحد من النادي الأهلي".

أضاف "اكتشفت أن الوضع غير مناسب للاستمرار بهذه الطريقة وان هناك تخبط من هذه الإدارة وأيضا لما لمسته من إساءات وانتقاد حاد من جمهور الأهلي الذي أود أن أقول له: لو كنت ابحث عن الشو (المظاهر) لأعلنت منذ البداية عن حجم دعمي للنادي الأهلي الذي تجاوز مبلغ 260 مليون جنيه في فترة 5 أشهر شرفت فيها بالرئاسة الشرفية للنادي الأهلي وكنت أتمنى أن أساهم بكل ما أستطيع لتحقيق أحلام جماهير القلعة العظيمة".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.