فرنسا

مارين لوبن تندد بـ "انقلاب" للاتحاد الأوروبي في إيطاليا

زعيمة اليمين المتطرف الفرنسي مارين لوبن/رويترز

نددت زعيمة اليمين المتطرف الفرنسي مارين لوبن الاثنين 28 مايو/أيار 2018 بما قالت إنه "انقلاب" للاتحاد الاوروبي في ايطاليا حيث يتأهب الرئيس سيرجيو ماتاريلا لتعيين كارلو كوتاريلي المؤيد لسياسة التقشف في الميزانية رئيسا للحكومة لقيادة البلاد إلى انتخابات جديدة.

إعلان

وكتبت لوبن رئيسة الجبهة الوطنية (يمين متطرف) في تغريدة أن "الاتحاد الاوروبي والأسواق المالية يصادران مجددا الديموقراطية"، معتبرة أن "ما يجري في ايطاليا هو انقلاب وسطو على الشعب الايطالي من مؤسسات غير شرعية".

وأضافت أنه "إزاء هذا الانكار للديموقراطية، سيتعاظم غضب الشعوب في كل مكان من أوروبا".

من جهته قال نيكولا باي نائب رئيس الجبهة الوطنية في تصريحات لقناة فرانس2 إن "حزبي خمس نجوم ورابطة الشمال فازا في الانتخابات التشريعية وتوصلا خلال بضعة أسابيع إلى اتفاق كامل حول الحكومة وهما يملكان الشرعية الديمقراطية لتنفيذه"، متهما ماتاريلا "بتعطيل هذه العملية والتسبب بأزمة سياسية كبيرة".

وأضاف أن الرئيس الايطالي "يريد فرض رؤيته للأمور. وهو رئيس الجمهورية الايطالية ومهمته أساسا فخرية ومؤسساتية ولا يملك أي شرعية لمعارضة ما قرره الايطاليون من خلال الاقتراع العام قبل عدة أسابيع".

وكان الرئيس الايطالي رفض تعيين المعارض للاتحاد الأوروبي باولو سافونا وزيرا للاقتصاد، ما أثار استياء حركة "خمس نجوم" المناهضة للمؤسسات التقليدية وحزب "الرابطة" اليميني المتشدد ودفع مرشحهما لمنصب رئاسة الوزراء جوزيبي كونتي (53 عاما) إلى التخلي عن تكليفه تشكيل الحكومة.

ومن المقرر تكليف كارلو كوتاريلي وهو خبير اقتصادي (64 عاما) ومسؤول سابق في صندوق النقد الدولي تشكيل حكومة تكنوقراط لكنها لا تملك أي فرصة لنيل الثقة في البرلمان، ما سيؤدي إلى تنظيم انتخابات جديدة في ايطاليا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم