تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

هل يحسن ترامب علاقته بالمسلمين بمأدبة إفطار رمضانية في البيت الأبيض؟

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رويترز

نقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مسؤول في البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيقيم، يوم الأربعاء 6 يونيو 2018، مأدبة إفطار رمضانية في البيت الأبيض، سيحضرها قادة الجاليات الإسلامية في الولايات المتحدة، ومسؤولين كبار في إدارته وأعضاء بالكونغرس.

إعلان

وبذلك يعيد ترامب تقليدا إلى البيت الأبيض كان قد تخلّى عنه خلال العام الأول في منصبه، إذ اعتاد أسلافه الثلاثة، بيل كلينتون وجورج بوش الابن وباراك أوباما، على إقامته كل سنة.

وكان الرئيس ترامب قد هنّأ في منتصف شهر مايو 2018 المسلمين حول العالم بدخول شهر رمضان.

ويحفل تاريخ ترامب بتصريحات ملتهبة ضد المسلمين. فخلال حملته، أخبر أحد الصحفيين بأنه يعتقد "أن الإسلام يكرهنا".

كما ألمح ترامب مرارا وتكرارا إلى أن الرئيس السابق باراك أوباما قد يكون مسلما. وفي عام 2015 قال إنه سيفكر جديا في إغلاق المساجد.

وفي أواخر 2015، نادى "بمنع كامل للمسلمين من دخول الولايات المتحدة".

وبعيد تنصيبه رئيسا للولايات المتحدة، أصدر ترامب سلسلة من قرارات ومراسيم حظر السفر التي استهدفت مواطني سبع دول منها ست دول إسلامية من دخول البلاد لعدة أشهر.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن