كأس العالم 2018

عصام الحضري عاشق البطيخ ينتظر موعده مع التاريخ

عصام الحضري ومحمد صلاح خلال المونديال ( أ ف ب)

قبل 45 عاما وخمسة أشهر أبصر الحارس عصام الحضري النور في كفر البطيخ. كانت فاكهة المدينة المصرية طبق احتفالاته بانتصارات النادي الأهلي. ويتنظر عاشق البطيخ يوم الاثنين 24 يونيو 2018 المقبل، أن يصبح أكبر لاعب في تاريخ كأس العالم في كرة القدم بحال خوضه مباراة مصر والسعودية في مونديال روسيا 2018.

إعلان

بقي الحضري بديلا في المباراتين الأوليين (ضد الأوروغواي صفر-1 وروسيا 1-3) للحارس محمد الشناوي. لكن مع إقصاء الفراعنة من دور المجموعات، يتوقع أن يشارك كبديل على الأقل في المباراة الشرفية الأخيرة في مدينة فولغوغراد.

في حوار مع برنامج "صاحبة السعادة" مع إسعاد يونس على قناة "سي بي سي" المصرية، روى الحضري علاقته مع الفاكهة التي اشتهرت بها مصر.

قال "أنا بموت بحاجة اسمها البطيخ، لان بلدي كفر البطيخ وكل احتفالاتي في بطولاتي يعتبر أكثرها بالبطيخ".

تابع الحارس المكنى "السد العالي" نسبة إلى سد أسوان، "في مباراة مع الأهلي فزنا فيها على الغريم التقليدي الزمالك، فوجئت بمشجع يحمل بطيخة، فبدأت الاحتفالات وصعدت أعلى العارضة محتفلا معها".

لا يمكن اختصار رحلة الحضري بالبطيخ أو باحتفالاته الراقصة التي دفعت الجماهير إلى الترداد مرارا "ارقص يا حضري، ارقص يا حضري".

أحرز أربعة من ألقاب بلاده السبعة في كأس أمم إفريقيا (1998 و2006 و2008 و2010)، لكنه لم يحمل قبل 2018 الوان مصر في المحفل العالمي الكبير، لفشلها بالتأهل منذ مشاركتها الثانية في 1990.

على رغم عدم احترافه مع أي ناد أوروبي، حصد الحضري أكثر من ثلاثين لقبا في 25 عاما، وقد ينجح في فولغوغراد في تحطيم الرقم القياسي للحارس الكولومبي فريد موندراغون، أكبر لاعب في كأس العالم عندما شارك في مونديال البرازيل 2014 عن عمر 43 عاما وثلاثة أيام.

لم يكتف الحارس المولود في محافظة دمياط في 15 كانون الثاني/يناير 1973 والذي يردد بانه "الأخ الكبير" للاعبين، بحصد عادي للألقاب القارية، بل صد ركلتين ترجيحيتين لساحل العاج في نهائي 2006 وكرر ذلك في نصف نهائي 2017 في مواجهة بوركينا فاسو.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن